الشأن السوري

الأسد ينتقم من أهالي الغوطة الشرقية، وهذه حصيلة خسائره بالمعارك

قضى خمسة عشر شخصاً نحبهم كحصيلة أولية و أصيب العشرات في صفوف المدنيين جرّاء قصف مدفعي لنظام الأسد استهدف مناطق غوطة دمشق الشرقية، اليوم الجمعة التاسع والعشرين من أيلول / سبتمبر الجاري، حيث أعلنت المحكمة الشرعية إلغاء صلاة الجمعة في مساجد الغوطة الشرقية بسبب اشتداد وتيرة القصف .

 

و قال مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في الغوطة الشرقية ” ضياء الشامي ” : إنّ ستة مدنيين قُتلوا في بلدة بيت سوى بينهم ثلاثة أطفال و ثلاثة قتلى بينهم طفلين في مدينة دوما و قتيلين في بلدة مسرابا بينهم طفل و قتيلة في مدينة سقبا و ثلاثة في بلدة عين ترما، بالإضافة إلى إصابة العديد من المدنيين بينهم أطفال و نساء، كما وقع إصابات في مدينة حرستا و بلدتي مسرابا وحمورية .

مشيراً إلى استهداف الأبنية السكنية في حي جوبر الدمشقي و بلدة عين ترما بسبع غارات جوية ، ظهر اليوم ، ومازال الطيران يحلق في سماء الغوطة الشرقية حتّى الساعة .

 

يأتي هذا التصعيد لنظام الأسد انتقاماً لخسائره الكبيرة خلال أمس إثر مقتل العشرات من جنود الفرقة الرابعة جراء وقوعهم في ثلاثة كمائن متواترة نفذها فيلق الرحمن على جبهة عين ترما عند محاولتهم التقدم إلى جبهات شرق العاصمة دمشق .

و في سياق متصل أصدر فيلق الرحمن بياناً اليوم تضمن حصيلة خسائر قوات الفرقة الرابعة خلال 100 يوم من الحملة العسكرية على جوبر و عين ترما منذ تاريخ 18 / 06 /2017 حتى تاريخ 28 / 09/ 2017

 

100

يذكر أنّ الغوطة الشرقية دخلت باتفاقية خفض التصعيد في الثاني و العشرين من تموز / يوليو ، تلاها توقيع فيلق الرحمن هدنة مماثلة في الثامن عشر من آب / أغسطس .

شاهد حي جوبر الدمشقي تحت مرمى النار منذ سبع سنوات
يوتيوب: https://youtu.be/i9JW_GZofbw

 

IMG 1610

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى