الشأن السوري

ملخص القلمون اليومي 2-10-2017

الوضع العام:

شهدت مدينة التل في القلمون الغربي انتشار لعناصر ميليشيا درع القلمون بعتادهم الكامل واغلاق كافة الطرق المؤدية الى صالة التعازي بسبب تواجد قيادات للميليشيا في تعزية أحد قتلاهم في حين يواصل الجيش اللبناني تضييقه الخناق على اللاجئين السوريين في عرسال حيث يستمر بمصادرة السيارات والدراجات النارية لأخذ ضريبة عليها مع عمليات تفتيش وتدقيق 

ومن جهة ثانية قتل الطفل “أحمد خطاب”، جراء إصابته بشظية في الصدر إثر انفجار جسم غريب من مخلفات الحرب بالحي الشمال في مدينة الضمير بمنطقة القلمون الشرقي التي لا تزال حواجز النظام تضيق على الأهالي في محيطها وتمنعهم من ادخال كميات كبيرة من الاغذية والأدوية وغيرها

على الصعيد العسكري

 تواصل قوات النظام إحراز تقدمها في البادية الشامية حيث سيطرت قوات النظام على منطقة “رجم الحدلة – خبرة بكر – خبرة رديفي  وبعض المخافر في محيط الحدود السورية الأردنية استكمالاً للمواقع التي تقدمت عليها في اليومين الماضيين وسط انسحاب لقوات المعارضة وتراجع من تلك النقاط التي باتت فارغة

فيما لا تزال المعارك متوقفة في محاور البادية الشامية وريف السويداء الشرقي مع اشتباكات متقطعة بين قوات المعارضة وقوات النظام وميليشياته الأجنبية دون تقدم يذكر يأتي هذا مع مواصلة المعارضة رباطها على عدة محاور لمنع اي تقدم للنظام

IMG 3647

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى