الشأن السوري

التحالف يقصف رتلاً ضخماً لميليشيات الأسد قرب التنف، والتفاصيل؟!

تمكّن ” جيش مغاوير الثورة ” التابع لقوات المعارضة بإسناد جوّي من التحالف الدولي بقيادة واشنطن، اليوم الخميس الخامس من أكتوبر / تشرين الأول الجاري، من التصدّي لمحاولة تقدّم قوات النظام و ميليشياتها إلى منطقة التنف في البادية السورية و الحدودية مع العراق .

و في التفاصيل أوضح الملازم أول ” أبو الأثير الخابوري ” أحد القادة العسكريين لـ ” جيش مغاوير الثورة ” في تصريح خاص لـ ” ستيب الإخبارية ” أنّ رتلاً ضخماً لقوات النظام و الميليشيات الأجنبية المساندة حاول التقدم باتجاه إحدى معسكرات التنف على الحدود الإدارية و هو معسكر كبد الذي يبعد غرب قاعدة التنف بمسافة ثلاثة عشر كيلو متراً و تم التعامل معه عن طريق الطيران .

و أضاف الخابوري : أنّ الرتل مكوّن من قرابة الأربع دبابات و خمس عربات ( BMP ) و ثماني سيّارات نوع ( بيك أب ) حيث حاولت الميليشيات منذ الأمس اختراق الحدود الإدارية لمغاوير الثورة بهدف إنشاء نقطة و تم تنبيه الرتل عبر قصف طيران التحالف بشكل تحذيري، لكن لم يستجب الرتل للتنبيه، فتم قصفه بشكل مباشر في الساعة الثامنة و النصف صباح اليوم، و نتج عن ذلك عطب دبابة و عربة ( BMP ) ، كما و حذّر القيادي من أنّ أيّ اختراق آخر أو تقدّم مشابه سيتم التعامل معه على الفور .

يذكر أنّ ميليشيات الأسد أجرت محاولات مماثلة في شهري أيار / مايو و حزيران / يونيو الماضيين، بالتقدم نحو منطقة التنف و تم صدّها من قبل طيران التحالف و تدمير الرتل المتقدّم .
1

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى