الشأن السوري

ناشطون يطلقون حملة “#هولوكوست_ديرالزور” والمجلس الإسلامي يُناشد

يستمر القصف الجوّي على محافظة دير الزور حاصداً أرواح المدنيين بشكل يومي منذ أسابيع حيث قُتل ستة أشخاص كحصيلة أولية، نتيجة قصف الطيران الروسي لقرية السكرية في ريف مدينة البوكمال شرق المحافظة، اليوم الخميس الخامس من أكتوبر / تشرين الأول الجاري، فيما طالت غارات روسيّة بالقنابل العنقودية شارع الجسر في مدينة الميادين، بينما قصفت قوات النظام قرية الجنينة بالريف الغربي براجمات الصواريخ و النيران تلتهم بيوت القرية . وفقاً لمراسل ” ستيب الإخبارية ” في دير الزور .

و في هذا السياق أصدر ناشطو محافظة ديرالزور بياناً اليوم حول المجازر التي ترتكب بحق المدنيين من قبل طيران روسيا و الأسد و التحالف، وتوجّه البيان إلى الأمين العام للأمم المتحدة غويترس و المبعوث الخاص إلى سوريا ديمستورا و المفوّض السامي لحقوق الإنسان زيد بن الحسين، بعد إطلاقهم حملة تحت اسم ” هولوكوست ديرالزور ” عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتسليط الضوء على عدد الضحايا المرتفع و حركة النزوح الكبيرة جرّاء الحملة العسكرية على محافظة دير الزور .

و أشار البيان إلى أنّ المحافظة ذات مساحة 33 ألف كيلو متر ومن أكبر المدن السورية تتعرض لحملة عسكرية منذ ستين يوماً حيث تم توثيق أكثر من ألف غارة بمعدل غارة كل ساعة ونصف و صاروخ لكل 33 كم مربع نتج عنها قرابة 600 قتيلاً و 1500 جريحٍ نصفهم أطفال ونساء و تدمير 500 منزلٍ ونزوح 250 ألف مدني إلى العراء .

و من جانبه المجلس الإسلامي السوري أدان واستنكر هذه المجازر الوحشية في دير الزور و أدان هذا الصمت العالمي على المجرمين، ويهيب بالأشقاء جميعاً وبالمنظمات الدولية والإنسانية وعلى رأسها الأمم المتحدة أن يتحركوا لوقف هذه العربدة الدموية على شعبنا في الرقة ودير الزور .

كما ناشد المجلس في بيانه بالأمس باسم الإسلام وإخوة الإسلام والإنسانية كل من يستطيع مد يد العون لإخواننا المهجرين والفارين من هذا القتل الوحشي، فأهل هذه المناطق يهيمون على وجوههم بين الصحراء والأرياف والقرى ولا أحد يقدم لهم شيئاً، و ناشد كل الفصائل في المنطقة أن تخفف عن إخوانهم ويلات هذا الهجوم الشرس بصد هذه الميليشيات القذرة الوحشية .

يذكر أنّ سلسلة مجازر ارتكبتها روسيا يوم أمس راح ضحيتها عشرات المدنيين إثر استهدافها للمعابر المائية في الريف الشرقي، حيث أدان الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة تلك المجازر في بيانه أمس، بينما لا يزال أكثر 850 ألف مدني محاصر في المحافظة , يتعرضون للقصف الجوي و المدفعي على مدار الساعة بعد نزوح أكثر من 180 ألفاً . وفق منظمة الهجرة الدولية .

.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى