الشأن السوري

تفاصيل دخول رتل تركي إلى مناطق تحرير الشام واتفاق الجانبين

دخلت صباح اليوم الأحد الثامن من أكتوبر / تشرين الأول الجاري، ثلاث سيّارات تضم وفد عسكري تركي برفقة عناصر هيئة تحرير الشام عن طريق معبر أطمة الحدودي شمال إدلب لاستطلاع النقاط التي تم الاتفاق عليها بين الهيئة و تركيا لانتشار الجيش التركي على الحدود السورية التركية .

و أوضح مصدر خاص من منطقة أطمة لوكالة ” ستيب الإخبارية ” أنّ وفداً من هيئة تحرير الشام بينهم مدير العلاقات الإعلامية عماد الدين مجاهد اجتمع مع الجانب التركي قبل يومين وكان الاجتماع في مدينة الريحانية التركية، وتم الاتفاق بينهما على دخول الأتراك إلى ثلاث نقاط بجانب مدينة عفرين والحدود التركية بسلاحهم الخفيف والمتوسط دون سلاح ثقيل أو سلاح جوّي، و منع إدخال أحد من عناصر درع الفرات، بالإضافة إلى الاتفاق على أن لا يتدخل الأتراك بإدارة المدن والقرى ( أطمة وما حولها ) و طريقهم لا يمر منها، بينما المحادثات تشير إلى أنّ الهدف القادم هو مدينة عفرين .

و أشار المصدر إلى أنّ ممثل عسكري للأتراك سيجلس اليوم مع ممثلين عسكريين للهيئة و الجيش الحر في إدلب للاتفاق على آلية العمل الدائمة و طريقة معالجة التجاوزات إن حصلت .. و يتفقوا على موعد استلام النقاط من المرابطين عليها حالياً .

و في سياق متصل ذكر المصدر إنّ عناصر الهيئة تواجدت بسيّاراتها اليوم عند معبر أطمة وكانت باستقبال الرتل التركي ثم ذهب الجانبان إلى مدينة دارة عزة غرب حلب لتفقد جبل الشيخ بركات، بينما الاشتباكات التي حصلت في منطقة كفرلوسين الحدودية شمال إدلب، صباح اليوم و التي ترافقت مع قصف مدفعي تركي استهدف أطراف مخيمات دير حسان بريف إدلب و طريق (باب الهوى – أطمة ) ، سببها هو قيام الأتراك بسحب الآلية (جرافة) التي تم إعطابها أول أمس في المنطقة، لكن عناصر الهيئة المرابطين في المكان ليسوا على علم بعد بالاتفاق الجاري، فقاموا بإطلاق النار على الجيش التركي المكوّن من دبابة و جرافتين وحدثت بعض المناوشات بينهما ليعود الهدوء إلى المنطقة بعد ذلك .

في حين أكدت مصادر مطلعة مراقبة لتحركات الهيئة لـ ” ستيب الإخبارية ” أنّ الهيئة تقوم بسحب أرتال لها من المحور الشمالي إلى ريف إدلب الجنوبي الشرقي وهذا ما نص عليه اتفاق أستانة 6 الذي طالما عارضته الهيئة علناً .

يأتي هذا بعد يوم من تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن اتخاذ خطوة جديدة لتحقيق الأمن في إدلب في إطار توسيع عملية “درع الفرات”، ثمّ تهديد تحرير الشام في بيانها مساء أمس فصائل درع الفرات و تحذيرها من الدخول إلى إدلب .
IMG 08102017 133516 0

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى