الشأن السوري

الرمق الأخير لـ”عاصمة الخلافة” , و التحالف “القوافل ستغادر الرقة خلال ساعات”

أعلن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية ، عصر اليوم السبت الرابع عشر من أكتوبر / تشرين الأول الجاري ، عن قافلة تضم مدنيين و مقاتلين من تنظيم الدولة ستغادر مدينة الرقة ، اليوم ضمن اتفاق تسليم المدينة ، وأكد مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في الرقة أنّ العديد من عناصر التنظيم لايزالون متواجدين في أحياء ” التوسعية و حارة البدو و المشفى الوطني ” في المدينة بانتظار خروجهم في الساعات القادمة ، و ذلك بعد سيطرة قوات سوريا الديمقراطية على حي النهضة بالكامل بعد تسليم عناصر التنظيم أنفسهم لها صباح اليوم .

و أشار مراسلنا إلى وصول عدد من السيّارات نوع ‏” تركس و قلابات ” و بعض الآليات لقسد عند مفرق الطيّار و هي تستعد للدخول إلى الرقة من أجل فتح الشوارع و إزالة السواتر التي كان قد وضعها تنظيم الدولة سابقاً ، كما أرسلت قسد ‏فريق خبراء لنزع الألغام إلى داخل المدينة لإزالة الألغام التي زرعها التنظيم في منازل المدنيين و الأماكن العامة .

و كان المتحدث باسم التحالف الدولي ، الكولونيل رايان ديلون ، قد صرّح اليوم أنّ مئة عنصر من تنظيم الدولة في الرقة استسلموا خلال 24 ساعة الماضية ثمّ نقلوا إلى خارج المدينة ، بينما لا يسمح للمقاتلين الأجانب بمغادرة الرقة ” .

و تزامنت الأحداث مع تصريح وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس ، بأنّ التحالف الدولي ” سيقبل باستسلام عناصر التنظيم في الرقة ” ، و قبل أيام جرت مفاوضات بين قسد و داعش لإخلاء المدينة و أكد التحالف توصله مع مجلس الرقة المدني في بيان الثلاثاء الفائت يقضي بتأمين ممر آمن لخروج المدنيين المتبقين في مدينة الرقة و تسليم عناصر التنظيم أنفسهم للقضاء ” ؛ فيما نفت قسد حدوث أيّ مفاوضات و قال نوري محمود ، المتحدث باسم وحدات حماية الشعب الكردية ، اليوم ” نحن نحارب داعش حتى هذه اللحظة ، ليس هناك أبداً أيّ مفاوضات أو اتفاق ” .

و منذ السادس من شهر حزيران / يونيو الفائت تشهد مدينة الرقة قصفاً و معاركاً بشكل يومي خلال حملة أطلقتها قسد للسيطرة عليها مما أدى إلى مقتل و جرح المئات من المدنيين و نزوح الكثيرين إلى مناطق قسد وسط محاولات منع داعش الخروج من مناطقه .

 

IMG 14102017 173353 0

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى