الشأن السوري

داعش يسيطر على منطقتين استراتيجيتين قرب الحدود السورية العراقية

تمكّن تنظيم الدولة، ظهر اليوم الثلاثاء السابع عشر من أكتوبر / تشرين الأول الجاري، من السيطرة على منطقتي ” سد الوعر و وادي الوعر” شرق مدينة تدمر و الواقعتين في بادية الحمّاد السوري على الحدود الإدارية بين ريف حمص الشرقي و بادية دير الزور، قرب الحدود السورية العراقية، و ذلك بعد معارك عنيفة مع قوات النظام .

و أفاد مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في البادية بأنّ السيطرة جاءت عقب هجوم شنّه تنظيم الدولة ليلة أمس بعربة مفخخة استهدفت تجمعاً لقوات النظام في “وادي الوعر” ، و أوقعت خسائر تمثّلت بـ ” مقتل نحو خمسة و ثلاثين قتيلاً و عدد من الإصابات في صفوف النظام و ميليشياته أغلبهم من ” ميليشيا حزب الله اللبناني “، و تدمير أربع شاحنات و سيّارة و مخازن أسلحة، بالإضافة إلى اغتنام أسلحة متنوعة خفيفة و ثقيلة .

و أشار مراسلنا إلى أنّ أهمية منطقتي ” سد الوعر و وادي الوعر” تأتي من خلال تأمين تنظيم الدولة الطريق من منطقة ” الرقبان ” في البادية إلى مدينة البوكمال شرق دير الزور، و منها تصبح منطقة ” المحطة الثانية ” شرق حمص بعيدة عن الاشتباكات، كما تصبح منطقة حميمة على الحدود الإدارية لدير الزور هدفاً رئيسياً لمقاتلي التنظيم .

و في سياق متصل تستمر الاشتباكات بين الطرفين في محيط ” مدينة السخنة و منطقة حميمة ” بشكل متقطع اليوم بالتزامن مع استهداف المقاتلات الروسيّة بعدة غارات جوية تجمعات التنظيم هناك .

يذكر أنّ تنظيم الدولة استهدف مساء أول أمس، بعربة مفخخة تجمعاً لقوات النظام شرق منطقة حميمة، و أدت إلى تدمير سيّارتين تحملان رشاشين و إعطاب جرافة، فضلاً عن إيقاع قتلى و جرحى بصفوف النظام و ميليشياته .
رابط الخريطة بدقة عالية:

https://d.top4top.net/p_655ytula1.jpg

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق