الشأن السوري

إسبانيا تقيل حكومة كاتالونيا وتدعو لانتخابات مبكرة

أعلن رئيس الحكومة الإسبانية، ماريانو راخوي، اليوم السبت الحادي والعشرون من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، عن إقالة حكومة كاتالونيا، وإجراء انتخابات جديدة.

جاء ذلك في اجتماع الحكومة الإسبانية، اليوم السبت، لاتخاذ قرارات بشأن كيفية فرض الحكم المباشر على إقليم كاتالونيا ، وإحباط مسعى الإقليم الذي يتمتع بحكم ذاتي للانفصال عن إسبانيا .

وأعلن رئيس الحكومة عن تفعيل المادة 155 من الدستور ، وإقالة الرئيس كارليس بوجديمونت ، وحل مجلس حكومته، وإيلاء إدارة الإقليم إلى هيئة خاصة إلى حين موعد الانتخابات.وعلم أن حكومة إسبانيا أطلقت عملية تعليق الحكم الذاتي لكاتالونيا ، وإجراء انتخابات خلال ستة شهور.

وأكد “راخوي” أنَّ هذا الإجراء لا بد منه “لإعادة سيادة القانون وضمان أداء الاقتصاد المحلي بصورة طبيعية وتهيئة الظروف لإجراء الانتحابات في كتالونيا” ، خلال مدة ستة أشهر كحد الأقصى .

وكان قد طلب “راخوي” ، السبت، من مجلس الشيوخ تعليق مهام حكومة إقليم كاتالونيا. ودعا إلى انتخابات جديدة من أجل منع انفصال المنطقة .

وبعد اجتماع استثنائي للحكومة الإسبانية ، قال راخوي الذي يتمتع حزبه بأغلبية مطلقة في مجلس الشيوخ ، إن حكومة كاتالونيا لم تترك لمدريد خيارا آخر.

يذكر أن الحديث عن المرة الأولى في تاريخ الديمقراطية الإسبانية القائمة منذ أربعة عقود التي تفعل فيها الحكومة الإسبانية المركزية حقها الدستوري للسيطرة على إقليم متمتع بحكم ذاتي وحكمه بشكل مباشر ومن المقرر أن يتظاهر مؤيدون للاستقلال في برشلونة عاصمة كاتالونيا بعد ظهر يوم السبت .

ويصر راخوي على أن زعيم الإقليم خرق القانون عدة مرات بالسعي للاستقلال ، وبالتالي فهناك ما يبرر فرض سيطرة الحكومة المركزية .

و قالت الحكومة في مذكرة توضيحية داخلية إن هدفها هو إعادة حكم القانون و ضمان حيادية المؤسسات الإقليمية و ضمان استمرار الخدمات العامة و الأنشطة الاقتصادية إضافة إلى الحفاظ على الحقوق المدنية لكل المواطنين .

 

310

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق