الشأن السوري

النظام يخلي مواقعاً حدودية مع الأردن بعد تهديد من التحالف

قامت قوات النظام خلال مساء أمس و اليوم الأحد الثاني و العشرين من أكتوبر / تشرين الأول الجاري ، بإخلاء بعض المواقع التي سيطرت عليها مؤخراً في البادية الشامية بعد تهديد قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية باستهدافها .

و أوضح مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في البادية أنّ قوات النظام أخلت عدداً من المخافر الحدودية مع دولة الأردن في البادية الشامية و هي ( 198 – 199 – 200 – 202 – 203 – 204 -201 ) و انسحبت منها بعد سيطرتها عليها في الأيام الماضية لأنّ المسافة الفاصلة مع قوات التحالف الدولي أقل من المسافة المحددة و البالغة 55 كيلو متراً التي تحيط منطقة التنف الحدودية مع العراق .

في تصريح خاص لوكالة ” ستيب الإخبارية ” قال ” سعيد سيف ” الناطق باسم ” قوات الشهيد أحمد العبدو ” : إنّ انسحاب قوات النظام هو مجرّد حماية لقاعدة التنف و المدعومة من وزارة الدفاع الأمريكية ( البنتاغون ) بالإضافة إلى حماية النازحين في مخيم ( الرقبان ) ، و نحن تكلمنا سابقاً عن عدم التزام الميليشيات الأجنبية لأيّ قرار دولي بعدم قصف المخيمات مثل مخيم ( الحدلات ) وعدم اقتراب الميليشيات من الحدود ، مشيراً إلى أنّ الضامن الروسي فشل بكونه ضامن للميليشيات ، فكان و لا بدّ من اتخاذ قرارات صارمة من قبل التحالف الدولي على غرار قصف الأرتال المتقدمة إلى المنطقة ( ٥٥ ) التي تحيط منطقة التنف بشكل دائري و هي محمية من الجو و ترابط عليها قوات التحالف مع جيش مغاوير الثورة .

 

34323e9ae8d748c75f172efcbd94c239

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى