الشأن السوري

مؤسسة الباب الأمنية تبدأ بملاحقة سارقي العقارات في المدينة

أصدرت المؤسسة الأمنية في مدينة الباب وريفها ، اليوم الاثنين الثالث والعشرون من أكتوبر/تشرين الأول الجاري ، بياناً أعلنت فيه انقضاء المهلة التي أعطتها المؤسسة “لمستوليي” العقارات لإعادتها إلى أصحابها .

وقالت المؤسسة في بيانها “بعد انتهاء المهلة المعطاة من قبل حملة مكافحة الفساد لمغتصبي العقارات من بيوت و مزارع و محلات ، فإن المؤسسة الأمنية ستقوم بحملة اعتقالات بحق “المغتصبين” ، و أوضحت أن الحملة ستبدأ يوم الأربعاء القادم الخامس والعشرون من أكتوبر الجاري .

و في سياق متصل أفاد رئيس المكتب السياسي لفرقة الحمزة قوات خاصة السيّد ” محمد العبد الله ” في تصريح لـ ” ستيب الإخبارية ” بأن البيان سبقه قرار من غرفة عمليات حوار كلس منذ ثلاثة أشهر أثناء عملية ملاحقة الفاسدين و المجرمين في مدينة الباب و منطقة الراعي ومحيطها .

وأوضح العبدالله أنه تم إعطاء مهلة “لمغتصبي” العقارات في المدينة بإعادة هذه العقارات إلى أصحابها ضمن مهلة محددة ، و انتهت هذه المهلة منذ أيام فحدث اجتماع لمندوبي الفصائل العسكرية و المؤسسة الأمنية ، و بناء على هذا الاجتماع تم إصدار هذا البيان .

و أشار إلی أن معظم الذين استولوا على العقارات أعادوها لأصحابها ، و بقي قلة قليلة و سيكون هنالك اجتماع مع أصحاب العقارات و بعد ذلك سوف تحرك المؤسسة الأمنية عناصرها لإعادة هذه العقارات إلى أصحابها .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى