الشأن السوري

تعرّف إلى وفد المعارضة في أستانة و أهدافه و جدول أعماله

وصل وفد قوى الثورة العسكري إلى العاصمة الكازاخستانية أستانة ، اليوم الأحد التاسع و العشرين من أكتوبر / تشرين الأول الجاري ، و بدء بجولة اجتماعات تحضيرية داخلية لمناقشة آخر التطورات الميدانية و الدولية قبل انعقاد المؤتمر السابع يومي الاثنين و الثلاثاء القادمين .

و في تصريح خاص لوكالة ” ستيب الإخبارية ” قال العقيد الركن ” فاتح حسون ” رئيس اللجنة العسكرية و قائد حركة تحرير وطن : إنّ جدول الأعمال من قبلنا هو : ” إطلاق سراح المعتقلين – تثبيت كامل لوقف إطلاق النار – إدخال المساعدات الإنسانية و الغذائية للمناطق المحاصرة و فك الحصار عنها – إضافة مناطق جديدة لاتفاقية خفض التصعيد – متابعة آليات تطبيق منطقة خفض التصعيد الرابعة في إدلب و ما حولها ، بالإضافة إلى ملفات سرّية للغاية تتضمن إدانات موثقة للنظام و الإيرانيين و الميليشيات الشيعية و الميليشيات الكردية الانفصالية و القيادة الروسية الميدانية ” مضيفاً ” نعمل على خطوات فعلية من المؤتمر الجديد ” .

و حول الهدف من ذهاب وفد المعارضة المسلحة إلى أستانة ، أوضح العقيد حسون أنّ الهدف يتمثّل بـ ” التأكيد على مبادئ ثورتنا السورية المباركة و عدم التنازل عن أيّ منها و أولها إسقاط بشار الأسد و أركان نظامه ، و تهيئة الظروف المناسبة لتشكيل هيئة حكم انتقالي كاملة الصلاحيات لا مكان بها للأسد و أركان نظامه ” .

أمّا عن مناقشة الفيتو الروسي التاسع في مجلس الأمن الذي أوقف عمل لجنة الكيماوي في سوريا ، فأكد العقيد أنّه بالطبع ضمن الملفات التي تحمل صفة السرّية حيث يوجد إدانات أخرى في نفس المجال ، و عن ملف جبهة النصرة ” هيئة تحرير الشام ” قال ليس هناك بند واضح يتعلق بذلك .

و إزاء سؤالنا عن مجزرة الغوطة الشرقية اليوم ، حيث يحاول النظام ارتكاب مجازر تزامناً مع كل جولة من أستانة ، أجاب حسون بأنّ ” النظام و الإيرانيين يعتبرون معطّلين لمؤتمرات أستانة و يرونها ضارّة بمصالحهم القذرة ، لهذا هم يقومون بما يعطّل المؤتمر كلّ مرّة ” .

يشار إلى أنّ الوفد يترأسه ” العميد أحمد برّي ” و اللجنة العسكرية برئاسة العقيد فاتح حسون تضم إحدى عشر عضواً وهم : ” العقيد أحمد عثمان – الرائد ياسر عبد الرحيم – الرائد محمد الفضلي – النقيب سعيد نقرش – النقيب مهند جنيد – النقيب طارق صولاق – النقيب مأمون سويد – النقيب محمد باجيكو – منير السيال – منذر سراس – محمد بيرقدار بالإضافة إلى خمسة أعضاء ممثلين عن الجبهة الجنوبية ” .

فيما يترأس اللجنة السياسية ” منذر سراس ” و تضم ستة أعضاء و هم : ” العقيد الركن فاتح حسون – العقيد أحمد عثمان – منير السيال – ياسر الفرحان – محمد بيرقدار ” و اللجنة القانونية يترأسها ياسر الفرحان وتضم عضواً واحداً فهد القاضي ، أمّا اللجنة الإعلامية يترأسها ” أيمن العاسمي ” و تضم الدكتور يحيى العريضي بصفة ناطق رسمي ، و الرائد ياسر عبدالرحيم ناطق عسكري ، و ياسر الفرحان ناطق قانوني إضافة إلى إدريس الرعد إعلامي .

و الفصائل المشاركة في أستانة هي ” حركة تحرير الوطن – فرقة السلطان مراد – فيلق الشام – قوات أحمد العبدو – لواء شهداء داريا – جيش النصر – الفرقة الساحلية الأولى – الفرقة الوسطى – الفرقة الساحلية الثانية – حركة أحرار الشام – جيش الإسلام – تشكيلات الجبهة الجنوبية ” .

في حين بدأت الدول الضامنة لمسار أستانة ” تركيا و روسيا و إيران “، اليوم ، عقد لقاءات تقنية تمهيدية ثنائية وثلاثية ، قبيل بدء مؤتمر “أستانة-7” غداً ، لمناقشة مواضيع تتعلق بجدول الأعمال هذا الاجتماع ، مع وصول الوفود المشاركة في المفاوضات ، و هي وفدا النظام و المعارضة ، و وفد الأمم المتحدة، و وفدا الأردن و أمريكا بصفة مراقبين .

و كانت الجولة السادسة من مباحثات أستانة ، منتصف الشهر الماضي ، قد تمّ خلالها إعلان منطقة خفض التوتر الرابعة في إدلب ، لتضاف إلى ثلاث مناطقؤ، شمالي حمص و الغوطة الشرقية و درعا و القنيطرة .

 

IMG 29102017 162851 0

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى