الشأن السوري

النظام يغلق معبر حي القدم الوحيد ، و يدشّم حواجزاً بريف دمشق

أغلق نظام الأسد معبر حي القدم جنوب العاصمة دمشق بشكل كامل ، اليوم الثلاثاء الواحد و الثلاثين من أكتوبر / تشرين الأول الجاري ، و اعتقلت قواته التابعة للمخابرات الجوّية اللجنة المسيّرة للحاجز الموجود هناك ثمّ أفرجت عنهم بعد أكثر من ثلاث ساعات استمرت في التحقيق معهم . بحسب مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في ريف دمشق .

و عزت قوات النظام سبب إغلاق الطريق إلى ضبط سيّارة من نوع “سوزوكي” قبل أيام على حاجز ” تاون سنتر ” عند مدخل العاصمة الجنوبي ، تحمل ذخيرة بداخل “ماعز” تم ضبطها من قبل المخابرات الجوية و اعتقال السائق و ضبط عدد من الأشخاص الذين من المفترض أن تُسلّم البضاعة لهم ، و السائق يكون شقيق القيادي “صالح الزمار” القيادي في فصيل مجاهدي الشام و الذي ذاع صيته في الآونة الأخيرة أثناء الاتفاق الأخير لتهجير سكان حي القدم ، و الذي اعترف بأنّ الذخيرة كانت متجهة للحي . بحسب شبكة ” صوت العاصمة ” .

و كان المعبر قد فُتح في آذار / مارس 2015 بعد مصالحة أجرتها الفصائل الثورية المسيطرة على حي القدم مع نظام الأسد ، و هو المعبر الوحيد للمناطق الخاضعة للمعارضة في الحي و الواقع في منطقة “ البوابة ” الفاصلة بين حي الميدان و مناطق جنوب دمشق .

و من جانب آخر ذكر مراسلنا إنّ قوات النظام اعتقلت الليلة الماضية ، ثلاث نساء و رجل من سكان الغوطة الغربية على حاجزي ” تاون سنتر” و ” شقحب ” دون معرفة الأسباب ، في حين قامت القوات بتدشيم عدة حواجز جديدة من أهمها حاجز ” الكبري ” غرب مدينة الكسوة و حاجز ” المملوك ” غرب بلدة المقليبة في ريف دمشق .

 

2089002870 crop

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى