الشأن السوري

القوات العراقية تدخل القائم وتسيطر على معبرها الحدودي مع سوريا

أفادت وسائل إعلام عراقية، اليوم الجمعة الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني بأن “قوات الجيش العراقي والحشد الشعبي اقتحمت مركز قضاء القائم غربي الأنبار من عدة محاور”.

ونقلت قناة السومرية على موقعها الإخباري عن قائد عمليات تحرير غرب الأنبار عبد الأمير رشيد يار الله، قوله إنه بدأ “الشروع باقتحام 3 مناطق في مدينة القائم العراقية”، موضحا: “شرعت قوات الجيش وقوات مكافحة الإرهاب والحشد الشعبي والحشد العشائري باقتحام مناطق سعدة والكرابلة وحصيبة ضمن منطقة القائم”.

 

بدوره قال الحشد الشعبي في بيان له، إن “ألوية الحشد الشعبي والقطعات المشتركة بمسافة 2 كم باتجاه مركز القضاء”، وأضاف أن “ألوية الحشد والقطعات المشتركة وصلت للتلال الجنوبية القريبة من القائم، وهي تواصل تقدمها صوب مركز المدينة”.

وفي سياق متصل، قال ضابط في الجيش العراقي إن القوات استعادت السيطرة على معبر القائم الحدودي مع سوريا من قبضة تنظيم  التنظيم، ليكون آخر منفذ حدودي رسمي عراقي مع سوريا تحت سيطرة التنظيم.

يذكر أن القوات العراقية والعشائر بدأت عمليات عسكرية واسعة نهاية أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، لتحرير “القائم” و”راوه” من سيطرة “تنظيم الدولة”، وهو كل ما تبقى تحت سيطرة التنظيم في العراق، واستعادت هذه القوات في تلك العملية، السيطرة على مواقع ومصانع ومنشأة حيوية ومناطق وقرى.

وفي 10 يوليو/ تموز الماضي، أعلنت الحكومة العراقية، تحرير مدينة الموصل (شمال) من قبضة التنظيم، بعد قتال استمر نحو 9 أشهر.

iraki1

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى