الشأن السوري

المعارضة تفتح طريقاً لـ”بيت جن”، وإسرائيل تكذّب النظام حول “حضر”

أفاد وكالة ” ستيب الإخبارية ” في القنيطرة، بأنّ قذيفة مدفعية مصدرها قوات النظام، انزلقت إلى داخل الجولان المحتل من قبل جيش إسرائيل، قبيل عصر اليوم الجمعة الثالث من نوفمبر / تشرين الثاني الجاري، مما تسبب بإصابة شخص داخل الأراضي المحتلة و لم يتسنَ معرفة هويته سوري من الطائفة الدرزية أم جندي إسرائيلي .

و قال مراسل الوكالة : إنّ المعارك لا تزال مستمرة بين قوات المعارضة و قوات النظام منذ الصباح في محاور غرب بلدة حضر الدرزية في ريف القنيطرة الشمالي، و قد تمكّنت المعارضة من خلال المعارك التي تخلّلها تفجير عربة مفخخة في نقاط للنظام، و أسفرت عن مقتل و إصابة عدد من جنوده، من فتح طريق إمداد مبدئي، بين قرية مزرعة بيت جن و بلدة جباثا الخشب، و ذلك ضمن معركة “كسر القيود عن الحرمون” لفك الحصار عن قرى جبل الشيخ المحاصرة في غوطة دمشق الغربية فيما قُتل قيادي بالمعارضة يدعى ” صايل محمد العيط ” .

و يُشار إلى أنّ المعركة لا تستهدف مدينة حضر كما ترّوج وسائل إعلام النظام لبثّ الفتنة الطائفية و تخويف قاطنيها ذوي الغالبية الدرزية، وإنما المعركة هدفها فتح طريق إلى بيت جن و تخفيف الضغط عن قرى جبل الشيخ المحاصرة، والتي تتعرض لمحاولات اقتحام و قصف يومي منذ شهر ونصف .

و في سياق متصل نفى المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، افيخاي أدرعي، ما تناقلته وسائل إعلام النظام عن مساندة إسرائيل للمعارضة، قائلاً : ” في الساعات الأخيرة تصاعد القتال في منطقة حضر، – خلافًا للأكاذيب التي تطلقها جهات ذات مصلحة- إسرائيل لم تساعد ولن تساند أيّ جهة إرهابية للمسّ بسكان قرية حضر، بل بالعكس ستواصل الوقوف إلى جانب ( الدروز ) في الجولان ” .

و من جانبه قال الناطق العام بلسان جيش الدفاع العميد رونن مانليس : ” مستعدون لمساندة سكان قرية حضر ولن نسمح باحتلالها أو بالمساس بسكانها، حيث أجرى رئيس الأركان الجنرال غادي أيزنكوت، وقائد المنطقة الشمالية الميجر جنرال يوئل ستريك وقائد فرقة الجولان العميد ياتيڤ عاسور تقديرًا للموقف، كما أنّ المزاعم بشأن مساندة إسرائيلية لعناصر جهادية في القتال عارية عن الصحة ” .
21744631 439424559787206 1825944422 n

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى