الشأن السوري

من هو “أبو طاقية” الذي اعتقله الجيش اللبناني من عرسال وما علاقته بالسوريين ؟

اعتقل الجيش اللبناني اليوم الأربعاء الخامس عشر من أكتوبر/تشرين الثاني الجاري ، مصطفى الحجيري الملقب “بأبو طاقية” داخل بلدة عرسال ، و الذي كان له دور في المفاوضات التي جرت في جرود عرسال بين هيئة تحرير الشام و الجيش اللبناني أثناء تواجد الهيئة في جرود عرسال .

و في سياق متصل أفاد مصدر محلي في بلدة عرسال لوكالة “ستيب الإخبارية” بأن “أبو طاقية” كان ذو سلطة ونفوذ في عرسال ، ” حيث كانت لديه عصابة مؤلفة من عدة أشخاص ، و مجموعة مسلحة دائماً ترافقه وكان يدّعي بأنه الآمر الناهي في عرسال ، و متسلط على رقاب اللاجئين هو وعصابته ، وخصوصاً ابنه عبادة الذي سبب الأذى لكثير من اللاجئين في عرسال ” .

و أشار المصدر إلى أنَّ “أبو طاقية” شوهد في مقطع مصور بالمفاوضات التي جرت على العسكريين اللبنانيين بين الجيش اللبناني و هيئة تحرير الشام ، و هو من قام بوضع العسكريين و الدرك في بيته ثم اقتادهم إلى الهيئة و كان قد تكفل بحمايتهم ، و لكن اتضح فيما بعد أنه كان متآمراً مع الهيئة .

و أوضح المصدر أن “السلطات اللبنانية طلبت “أبو طاقية” بشكل حازم و ذلك لمخططات سياسية أو لدرء فتن ، و كانوا قد أعطوه الأمان سابقاً عند دخوله في المفاوضات و لكنهم أخلفوا في الوعد ” .

و جرت عملية توقيفه قرابة الساعة الثانية من فجر اليوم الاربعاء ، بعد قيام قوة من مخابرات الجيش اللبناني بمداهمة منزله المؤلف من ثلاثة طوابق و الكائن في بلدة عرسال .

 

150610084440429 abou takiyeh

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى