الشأن السوري

إيران تعلن نهاية داعش في سوريا والعراق وتهاجم الجامعة العربية

أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني، نهاية تنظيم الدولة “الإسلامية” قائلاً : ” أشكر جميع المدافعين عن الإسلام و دبلوماسيي البلاد و الحكومة و الأمة و القوّات المسلّحة و كذلك شعوب إيران و العراق و سوريا و لبنان لأنّها وضعت حداً للتنظيم ” و ذلك في كلمة نقلها التلفزيون الرسمي على الهواء مباشرة، اليوم الثلاثاء الواحد و العشرين من نوفمبر / تشرين الثاني الجاري .

و من جهته أعلن اللواء قاسم سليماني، القيادي البارز في الحرس الثوري الإيراني، نهاية تنظيم الدولة، و ذلك في رسالة بعث بها للزعيم الأعلى للبلاد و نشرها الموقع الإخباري للحرس الثوري “سباه نيوز” .

كما شدّد رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني، على أنّ تنظيم الدولة تم شطبه من العراق و سوريا، مؤكداً أنّه يوم عظيم للأمة الإيرانية . حسبما نقلت عنه وكالة “إيسنا” الإيرانية .

يأتي هذا بعد يوم من قول حسن نصر الله زعيم ميليشيا حزب الله اللبناني : إنّ “ تنظيم الدولة و شكله التنظيمي و وجوده العسكري في العراق و سوريا انتهى ” .

و في سياق منفصل هاجم الرئيس الإيراني الجامعة العربية في أول ردّة فعل منه على الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب في الجامعة العربية، واصفاً إياها بأنّها ” منظمة متعفّنة ” و قال روحاني خلال كلمته اليوم : ” بينما نجحت شعوب المنطقة في التصدي لـ (داعش)، يجتمع وزراء خارجية منظمة متعفّنة و مترهلّة قديمة و عديمة الأثر ، و يعبّرون عن أسفهم لنجاح الشعب اليمني في إخراج صاروخ من المستودعات، و ضرب الرياض بعد عامين و نصف العام من جرائم السعودية و قصفها لليمن ” . بحسب قوله .

و كان الاجتماع الوزاري العربي الذي عُقد في العاصمة المصرية القاهرة أول أمس الأحد، قد صنّف حزب الله ” منظمة إرهابية ” و هو ما اعتبره نصر الله بكلمته مساء أمس بأنّه “ كلام سخيف و تافه ”، كما أجمع الوزراء العرب على رفض النهج والتصرفات الإيرانية، ونقل ملفاتها إلى مجلس الأمن الدولي .

المصدر : ( وكالات إيرانية )

وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق