الشأن السوري

ديمستورا “جنيف8 انتهى ولم نحقّق شيء” !!

أعلن المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، في مؤتمر صحفي مساء اليوم الخميس الرابع عشر من ديسمبر / كانون الأول الجاري، انتهاء الجولة الثامنة من مفاوضات العاصمة السويسرية جنيف بين وفدي المعارضة و النظام، قائلاً : ” لم نحقّق الأهداف المتعلقة بعملية التفاوض و رغم الجهود الكبيرة لم نحصل على مفاوضات حقيقية، و الجميع متفق على أنّ القرار 2254 هو ما نسعى لتنفيذه ” .

و أضاف : أنّ ” فرصة ذهبية ضاعت ، لكن لن نستسلم و نخذل الشعب السوري ، كما أنّ جولة جنيف الثامنة لم تذهب سدىً ، و سمعنا الكثير من الآراء .. و هناك محادثات موازية لجنيف و ننظر إليها بانفتاح ” و تابع قوله : ” دبلوماسيتنا و دبلوماسية الآخرين ستساعد الوفدين للوصول إلى حلّ ، و نسعى من خلال جنيف لإبقاء عملية معقدة جداً حيّة و لا بديل عن مفاوضات جنيف و لا حلّ أو إعادة إعمار بدونها ، كما و أحذّر من تقسيم سوريا إذا غاب الحلّ السياسي ” . مشيراً إلى أنّ اللاجئين سيكون لهم دوراً في الدستور و الانتخابات .

و أوضح دي ميستورا : ” حاولت إقناع وفد النظام بالمفاوضات المباشرة ، و بأن لا شروط مسبقة ، لكن الوفد اعتبر أنّ المعارضة تتبنّى بياناً قوياً في الرياض 2 ” مضيفاً : ” لم أعتبر أنّ حجج وفد النظام منطقية و تصل إلى الشروط المسبقة ، كما أنّني أبلغت بشار الجعفري ، أنّه يجب أن نكون واقعيين ، و لم أحصل منه على ردٍّ مرضٍ على موضوع الغوطة الشرقية ” .

و في مؤتمر صحفي لرئيس وفد النظام بشار الجعفري، مساء اليوم قال : ” رفضنا الدخول في حوار مباشر لأنّ بيان الرياض 2 لا يزال قائماً و لن ندخل في حوار مباشر بوجود شروط مسبقة . و أكد الجعفري أنّ ” معظم جلسات الجولة الحالية في جنيف تركزت على ضرورة إلغاء الطرف الآخر “بيان الرياض 2” للتركيز على مناقشة السلال الأربعة ” مشيراً إلى أنّ من صاغ البيان تقصّد تلغيم مسار جنيف عبر طرحه شروطاً مسبقة ” .

و كان وفد النظام قد حضر المرحلة الأولى من جولة جنيف الثامنة متأخراً يوم، و التي بدأت في الثامن و العشرين من نوفمبر / تشرين الثاني الفائت، و استمرت ثلاثة أيام ، ثمّ استأنفت في الخامس من الشهر الحالي ، لتستمر حتّى منتصف الشهر ذاته .

1fd33ed9ceec151f267ff463

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى