الشأن السوري

تحرير الشام تصدُ تقدم النظام وميليشياته جنوبي حلب

اشترك الان

يستمر النظام بمحاولاته اقتحام قرى وبلدات جنوب حلب مع وصول تعزيزات عسكرية له، على الرغم من دخول جنوب حلب ضمن اتفاقية مناطق خفض التوتر الموافقة عليها في مؤتمر “أستانا” والتي دخلت حيز التنفيذ من أيار الماضي.

 

في حين يستهدف طيران النظام الحربي مع حلفائه الروسي بالقصف المتواصل على الريف، بينما تستمر الإشتباكات على عدة جبهات بين هيئة “تحرير الشام” وقوات النظام وسط خسائر متلاحقة للأخير بالأرواح والعتاد.

 

وبحسب مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” أفاد: أن الهيئة تصدت صباح اليوم الأربعاء محاولة تقدم لقوات النظام على قريتي “سيالة” و “رملة” في الريف الجنوبي لحلب، مع استمرار الاشتباكات وسط قصف جوي يستهدف المنطقة.

 

وأضاف قائلاً: قامت هيئة تحرير الشام بقصف مراكز تجمع قوات النظام بصواريخ غراد وقذائف الهاون، رداً على القصف الذي تعرضت له القرى في جنوب حلب.

 

فيما عززت الهيئة نقاطها العسكرية على محاور بلدات الريف بعد وصول عدد من الآليات والعناصر المتمثلين بطلائع “قوات النمر” وعدد من ميليشيا “حزب الله” اللبناني إلى مدينة السفيرة وخناصر في حلب.

halab G 14

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى