الشأن السوري

ملف المعتقلين أولوية المعارضة في مؤتمر أستانا 8

بدأت اليوم الخميس الخامس والعشرين من ديسمبر / كانون الأول، الجولة الثامنة من محادثات أستانا، واعتباراً من غد سيشارك المبعوث الأممي إلى سوريا “ستيفان ديسمتورا” بشكل رسمي .

وجرى في اليوم الأول مشاورات ثنائية بين الأطراف المشاركة في المؤتمر، بينما ستعقد محادثات عامة غداً بوجود الطرفين الأساسيين كل من وفد المعارضة و وفد ممثل عن النظام، وبمشاركة الممثلين عن الدول الضامنة لوقف الأعمال القتالية وهم”روسيا، إيران، تركيا” والأمم والمتحدة والولايات المتحدة والأردن بصفة مراقب .

فيما حدد وفد المعارضة أهدافه من المؤتمر في اليوم الأول لإنعقاده اثناء اجتماعه مع فريق تقني من الأمم المتحدة، وأصدر بياناً أوضح فيه ماتم مناقشته لليوم الخميس والذي يترأس قائمة المطالب لدى الوفد وهو ملف المعتقلين .

و من جانبه اعتبر وفد المعارضة أن الهدف من المشاركة في المؤتمر هو إطلاق سراح المعتقلين، فضلاً عن تثبيت وقف إطلاق النار وخاصة في مناطق خفض التصعيد، بالإضافة لرفع الحصار عن كافة المدن والبلدات المحاصرة وإيصال المساعدات إلى المحتاجين .

و أكد البيان أن قضية المعتقلين هي أولوية للوفد العسكري، وإن التركيز سيكون بالمجمل على بحث تلك القضية مع الجانب الروسي على وجه الخصوص، وإن رفض النظام الإفراج عن المعتقلين هو مخالف لقرارات مجلس الأمن وعلى الأخص البنود الإنسانية التي منها القرار 2245 .

و أشار البيان أن تصرفات وفد النظام في جولة جنيف الأخيرة تؤكد للمجتمع أنه لا يلتزم بالقرارات الدولية ويرفض تنفيذها بشكل كامل، وبأن الجانب الروسي مطالب أكثر من أي وقت بالضغط على النظام لدفعه إلى تسوية سياسية .

 

IMG 20122017 200318 0

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى