الشأن السوري

قتلى و جرحى نتيجة استهداف الطيران الحربي لمدينة إدلب

ما يزال الطيران الحربي السوري والروسي مدعوماً من الطيران المروحي يتناوبون على استهداف قرى وبلدات ريف إدلب، مما أسفر عن مقتل عدد من المدنيين، منهم 5 قتلى في ناحية “سنجار” و أربعة آخرين في “مزرعة المحطة” ومنطقة “التمانعة” وشخصاً في “أبو الظهور”، نتيجة إلقاء المروحي ألغام بحرية .

كما قام الطيران الحربي باستهداف الأطراف الشرقية لبلدة “خان شيخون” بالبراميل المتفجرة، وتشير الأنباء الأولية عن مقتل “بشار ددو” أحد عناصر الدفاع المدني، بالإضافة لمقتل شخصين آخرين و وقوع عدد من الضحايا بين صفوف المدنيين.

وأفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في مدينة إدلب: “يحاول النظام التقدم إلى بلدة “المشيرفة” بدعم من الطيران الحربي و باستهداف مستمر بقذائف الهاون والدبابات على المدن والقرى السكنية المحيطة لمحاور الاشتباك”.

وأضاف: أن عدداً من المروحيات قامت باستهداف بلدة “جرجناز” بعدة غارات حربية ليلة أمس الإثنين، مما أوقع مجزرة أسفرت عن مقتل 7 أشخاص جلُّهم من النساء والأطفال، كما طال القصف كلاً من قرى وبلدات ريف المدينة منها “خان شيخون” و “الطامنة” و “الدجاج” و “الخوين” ومخيم “رسم العبد” و “ام ويلات”.

وأكد نشطاء هبوط ثلاث طائرات نقل في مطار حماة العسكري والذي يعتبر المركز الإستراتيجي لاستهداف حماة وإدلب.

وفي سياق متصل قُتل أحد عناصر هيئة “تحرير الشام” وأصيب آخر، نتيجة انفجار أحد العبوات الناسفة في مقر لهم على أطراف بلدة “سلقين” بريف إدلب الشمالي.

435823611 300126

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى