الشأن السوري

اعتصام لطلبة جامعة حلب الحرة، و الهيئة تفض الاعتصام تحت التهديد

اعتصم طلبة “جامعة حلب الحرة” داخل كلية الهندسة المدنية في مدينة “الدانا” ظهر اليوم الثلاثاء السادس والعشرين من ديسمبر / كانون الأول، على خلفية إغلاق “حكومة الإنقاذ” جامعة حلب بعد أن رفضت الأخيرة الانضمام إليها.

وأفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية”: أن الطلاب المعتصمون رفعوا لافتات أكدوا فيها على استقلالية التعليم وعبروا فيها عن رفضهم للتدخلات السياسية والعسكرية بجامعة حلب الحرة، وخاصة إملاءات “حكومة الإنقاذ” المدعومة عسكرياً من “هيئة تحرير الشام” والتي بدورها أقالت رئيس جامعة حلب و أمهلت الأخيرة 72 ساعة للإنضمام إليها.

و أضاف: أن الطلبة رفعوا أعلام الثورة وأكدوا على أن من يمثل رئاسة الجامعة هو الدكتور “ياسين خليفة” ونائبه الدكتور “عماد خطاب”، وأطلقوا هتافات مناهضة لحكومة الإنقاذ التي باتت تتبع معايير سياسية محاولة زجهم بصراعات تعرقل وتهدم مستقبلهم وصرحهم التعليمي الذي نشأ من رحم الثورة، على حد تعبيرهم، وبناءً على ذلك تهدد الطلبة المعتصمين من طردهم وإغلاق جامعتهم.

وفي سياق متصل فرضت هيئة تحرير الشام تشديد أمني مكثف حول مكان الاعتصام وبعد انتهائه تم محاصرة الطلبة في الحرم الجامعي وإغلاق الأبواب على الطلبة والطالبات، كما تم تفتيش الداخلين إلى ساحة الاعتصام في كلية الهندسة من طلبة وإعلاميين بحجة البحث عن حملة سلاح، بينما دخل عدد من الإعلاميين دون كميراتهم خوفاً من اعتداءات عناصر الهيئة.

في هذه الأثناء قام رئيس الجامعة الجديد والمعيّن من قبل “هيئة تحرير الشام” بإلقاء خطبة على الطلاب، فيما رفض البعض منهم الإستماع له، فقامت الهيئة باستقدام تعزيزات أمنية في محاولة منها لتضييق الخناق على المعتصمين وأمهلت الطلبة دقائق معدودة لخروجهم من الجامعة، وقامت بعدها بإغلاق مداخل الجامعة وسط انتشار أمني كثيف.

شاهد اعتصام طلاب جامعة حلب الحرة داخل كلية الهندسة المعلوماتية في مدينة الدانا و رفض التدخلات السياسية
يوتيوب : https://youtu.be/cMfAJDHJ5gc

 

173997

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى