الشأن السوري

التربية في ريف دمشق تعلّق الامتحانات الفصلية، والحربي يستهدف مدن وبلدات الغوطة

أفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” ضياء الشامي : بأن اشتباكات عنيفة دارت بين مقاتلي المعارضة وقوات النظام السوري بالأسلحة المتوسطة والثقيلة على محاور مدينة “حرستا” في الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق.

يأتي ذلك بالتزامن مع الضربات الجوية التي استهدفت كل من “حرستا ، مديرا” حيث أسفر عن وقوع جرحى، كما أغار الطيران الحربي بصاروخ مظلي على بلدة “مسرابا” مما أدى لمقتل شخص وإصابة العديد من الآخرين أغلبهم من المدنيين (كحصيلة أولية).

وقال “الشامي” : أن الطيران الحربي السوري نفّذ قرابة 20 غارة على مدينة “حرستا”، وأكثر من 5 غارات على “عربين” أسفرت عن أضرار مادية كبيرة بالممتلكات، و4 غارات على بلدة “مديرا”، كما طال القصف بلدة “حزرما” في منطقة المرج بالغوطة الشرقية.

ومن جانبه قام المجلس المحلي لبلدة “حمورية” بإصدار بيان أدان به المجازر الوحشية التي يرتكبها نظام الأسد والقوات الروسية المساندة له في بلدة حمورية خاصة والغوطة عامة.

كما أصدرت مديرية التربية في ريف دمشق تعميماً بتعليق امتحانات الفصل الدراسي الأول، بسبب الحملة الهمجية التي تشنها عصابات الأسد على مدن وبلدات الغوطة الشرقية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى