الشأن السوري

الطيران الروسي يستهدف سراقب وجرجناز بالقنابل الحارقة

أغار الطيران الحربي الروسي فجر اليوم الخميس الخامس والعشرين من يناير/كانون الثاني، بعدة غارات جوية بالقنابل الحارقة استهدفت كلاً من ” سراقب، جرجناز، الغدفة ” (دون تسجيل إصابات بشرية).

كما استهدف أيضاً كل من بدات “حزان، أبو مكي، الخوين، تل الواسطة، تل علوش” في الريف الجنوبي لمحافظة إدلب.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” مصطفى الحاج علي: أن مدفعية النظام المتمركزة في جورين استهدفت بلدات “بداما، بشلامون، الغسانية” وأطراف مدينة “جسر الشغور” بعدة قذائف مدفعية (دون تسجيل إصابات بشرية حتى اللحظة).

وفي ذات السياق أشار مراسلنا إلى أن الطيران المروحي الذي يقلع من مدرسة “المنجزات” العسكرية بحماة، والذي يعتبر مقر رئيسي لقوات النمر “سهيل الحسن” و المستشارين العسكريين الروس و الإيرانيين، ما زال يقلع مرة تلو الأخرى مستهدفاً بالبراميل و الحاويات المتفجرة بلدة “أبو الظهور” و أطرافها ومناطق الاشتباك المحيطة بها شرقي المدينة.

ويستهدف المروحي بالبراميل المتفجرة كلاً من “الخوين، الغدفة، أبو مكي” في الريف الجنوبي الشرقي لمحافظة إدلب.

718fddd9 d88c 4eec 871f 01511449965e 1

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى