الشأن السوري

الطيران الحربي السوري يرتكب مجزرة جديدة في “حاس” جنوبي إدلب

قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” صادق شحود في ريف إدلب، أن الطيران الحربي قام عصر اليوم الجمعة التاسع من فبراير/شباط، باستهداف الأحياء السكنية في بلدة “حاس” في الريف الجنوبي لمحافظة إدلب، مما أسفر عن وقوع مجزرة أدت لمقتل أكثر من 14 شخص أغلبهم من النساء والأطفال كحصيلة أولية (3 منهم نازحين من بلدة اللطامنة بريف محافظة حماة الشرقي) وأكثر من 20 إصابة بعضهم في حالة خطرة، بالإضافة لدمار كبير بالمنازل والأبنية السكنية، حيث تمكنت فرق الدفاع المدني من انتشال عدد من الجثث من تحت الأنقاض، وما زالت تحاول استخراج المدنيين العالقين، يُذكر أن أغلب المشافي الميدانية في ريف إدلب الجنوبي تم تدميرها في الأيام الأخيرة من قبل الطيران الروسي.

كما استهدف الطيران الحربي في الساعة الأخيرة الأحياء السكنية بقرية “كفرسجنة” بأكثر من 3 غارات جوية، أسفرت عن مقتل رجل وامرأة حامل وإصابة عدد آخر بينهم 3 أطفال (كحصيلة أولية)، كما استهدف أيضاً بغارات جوية كل من بلدات “فروان، الشيخ إدريس، الريان” في ريف إدلب الشرقي (دون تسجيل إصابات بشرية حتى اللحظة).

 

شاهد مجزرة في بلدة حاس بريف إدلب الجنوبي نتيجة الغارات الروسيّة التي استهدفت البلدة

يوتيوب : https://youtu.be/fTDiviogsMI

 

179133

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى