الشأن السوري

إغلاق صيدليات مخيمات “أطمة” احتجاجاً على قرار “حكومة الإنقاذ” والتفاصيل؟!

أعلن مدراء صيدليات مخيمات بلدة “أطمة” الحدودية مع تركيا شمال إدلب، في بيان، أنّه ستغلق الصيدليات ابتداء من يوم الخميس الخامس عشر من شباط / فبراير الجاري، وذلك احتجاجاً على قرار “حكومة الإنقاذ” التابعة لـ “هيئة تحرير الشام” المجحف والغير مدروس القاضي بترخيص الصيدليات ودفع رسوم للحكومة وتأمين شهادات تعلّق بداخل الصيدلية ويدفع لصاحبها مبلغاً شهرياً لقاء الترخيص، وكذلك طلب الحكومة بأساس صيدليات بمساحات ومخططات لا تتناسب مع الواقع الذي نعيش به في هذه الأيام وكل ذلك يعود سلباً على المجتمع كله. بحسب البيان الصادر اليوم.

وفي حديث خاص لوكالة “ستيب الإخبارية” قال الأستاذ “هشام حسناتو” مدير مدرسة الأمل للبنين في مخيم الكرامة بأطمة ويعمل فني صيدلي: “نحن في منطقة كلّها مخيمات ولا يوجد صيدلي معه شهادة لذلك تم افتتاح بعض الصيدليات من قبل ذوي الخبرة الجيّدة، كما يوجد من لا يملك الخبرة الكافية، فقامت حكومة الإنقاذ، بسنّ قوانين وشروط صعبة وشبه مستحيلة وأرادت تطبيقها، وإذا طُبقت ربّما 95% من الصيدليات يتم إغلاقها”.

وأضاف: أنّه من هذه الشروط “البناء الواسع والمسقوف بشكل نظامي، وهنا كما الجميع يعلم منطقة مخيمات والسقف جادر أو توتياء، وفي حال تم تطبيق القرار سيكون هناك صعوبات للأهالي بشراء الأدوية ولوكان الدواء مسكن مثل (سيتامول) سيقطعون عدّة كيلو مترات للوصول إلى صيدلية، وسيؤدي أيضاً لبطالة لبعض الأسر التي تقتات من الصيدلية، ولذلك نطالب بأن يكون هذا القرار مدروس بشكل جيّد وأن يكون هناك (سبر للفنيين) من أجل سلامة الأهالي، وأن يُسمح بفتح الصيدليات وفق شروط بسيطة وليست تعجيزية”.
46

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق