الشأن السوري

ملخص دمشق و ريفها اليومي 21-2-2018

الوضع العام:

يواصل طيران النظام السوري وحليفه الروسي بالقصف المكثّف لمدن وبلدات الغوطة الشرقية بمختلف أنواع الأسلحة، حيث ارتكب ظهر اليوم عدة مجازر تسببت بمقتل أكثر من 55 شخص مدني (كحصيلة أولية) نتيجة القصف الجوي والمدفعي براجمات الصواريخ الذي طال المناطق السكنية في مدن وبلدات الغوطة الشرقية بريف دمشق مما تسبب بدمار هائل في الأبنية والممتلكات العامة

كما شنَّ الطيران الحربي الروسي والطيران المروحي عشرات الغارات الحربية وبالبراميل المتفجرة استهدفت كل من “أوتايا، عين ترما، كفربطنا، جسرين، زملكا، حمورية، حزة، سقبا، مديرا” تسببت بمقتل قرابة 20 شخص بينهم 7 أطفال في مدينة كفربطنا، وأكثر من 4 أشخاص في سقبا، بالإضافة لـ 5 أشخاص في مدينتي حمورية وجسرين وعشرات الجرحى.

فيما قامت مدفعية النظام المتمركزة على أطراف الغوطة الشرقية، باستهداف مدينتي “دوما ، حرستا” بصواريخ من نوع (أرض_أرض) فيل، واستهدفت أيضاً بلدات “سقبا، حمورية، حزة، أوتايا، مديرا” بالقصف المدفعي وبقذائف الهاون، مما أسفر عن مقتل العشرات وإصابة عدد آخر بين صفوف المدنيين.

بينما استهدفت المقاتلات الروسيّة بالخطأ مواقع تمركز قوات النظام في محيط وزارة الري بمدينة حرستا في الغوطة الشرقية كما طال المدينة قصف بصواريخ أرض أرض.

وعلى صعيد أخر دمّرت الطائرات الحربية السورية والروسية مركز بيت سوى بالغوطة الشرقية الصحي الوحيد بشكل كامل. كما خرج فرن بلدة حزة عن الخدمة وأصيب عماله جراء القصف بالبراميل المتفجرة من قبل الطيران المروحي على المنطقة.

Datei 08.02.18 10 42 15
اللحظات الاولى للغارة الجوية التي استهدفت مدينة سقبا بالغوطة الشرقية بريف دمشق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق