الشأن السوري

نداء لمدنيي شمال حماة للفصائل المتناحرة، وقتلى للنظام بقصف جيش النصر

جدّدت المقاتلات الروسيّة قصفها، اليوم السبت الرابع والعشرين من شباط / فبراير الجاري، على مدينة “اللطامنة” شمال حماة بأربع غارات كلّ منها بخمسة صواريخ، بالتزامن مع قصف صاروخي من حواجز النظام المتمركزة في مدينة “حلفايا” عليها وعلى قرية “الزكاة”، فيما قُتلَ أربعة أشخاص (رجل، وسيّدة وطفليها) وأُصيب آخرون من المدنيين في مدينة “كفرزيتا” جرّاء قصف مدفعي وصاروخي من معسكر بريديج التابع للنظام. بحسب مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة “باسل القاسم”.

وأشار مراسلنا إلى أنّ الاقتتال الدائر في ريف إدلب وحواجز جبهة تحرير سوريا وهيئة تحرير الشام تعيق حركة سيّارات الإسعاف، من المنطقة التي تتعرّض لقصف يومي شمال حماة، إلى المشافي الحدودية، وبعضهم يفارق الحياة كما حدث أمس، حيث قُتل ثلاثة أشخاص بينهم سيّدة وأحدهم توفى نتيجة تأخر وصوله إلى المشافي الحدودية، وأصيب أكثر من عشرة آخرين بعضهم في حالة خطرة.

وفي هذا السياق، وجّه مدنيو ريف حماة الشمالي، نداءً عاجلاً للفصائل المتناحرة: حمّلوهم دماء الجرحى المدنيين الذين يموتون بسبب اعتراض الفصائل سيّارات الإسعاف التي تسعف المصابين المدنيين جرّاء القصف الروسي والأسدي على شمال حماة، و التي تخرج إلى باب الهوى، نظراً لخروج جميع مشافي ريف حماة الشمالي، وريف إدلب الجنوبي عن الخدمة.

وفي سياق آخر، استهدف لواء المدفعية والصواريخ في “جيش النصر” في غرفة عمليات “دحر الغزاة” اليوم، ضمن حملة “الغضب للغوطة” مراكز وتجمّعات قوّات النظام في مدينة سلحب غرب حماة . بقذائف مدفعية 130 وأكد السيّد “محمد رشيد” الناطق الإعلامي لجيش النصر لوكالة “ستيب الإخبارية” وقوع أربعة قتلى و أكثر من ١٥ جريحاً من ميليشيا الدفاع الوطني، بعد استهداف ثكناتهم العسكرية في سحلب.

وذكر مراسلنا أنّ المقاتلات التي استهدفت اللطامنة اليوم نوعها “سو -57″، والتي وصل منها أربع طائرات إلى مطار حميميم وتُعد من الجيل الخامس، وتتمتع بمميزات استثنائية من بينها أّنها غير مرئية لرادارات الطائرات الجوّية، وقالت قناة حميميم اليوم: إنّها ” تشكّل رادعاً لطائرات الدول المجاورة التي تحلّق بشكل دوري فوق أراضي سوريا. وظهور طائرات جديدة في سوريا خطوة صحيحة على الإطلاق علاوة على أهمية اختبار الطائرة في ظروف قتالية وفي ظروف المواجهة “.

183286

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق