الشأن السوري

مع استمرار اقتتال الفصائل, رتل تركي يدخل إدلب, ووفد للأسد يتفقد أبو الظهور

دخل مساء اليوم الخميس الأول من مارس / آذار الجاري، رتل عسكري تركي جديد إلى الأراضي السورية من معبر بلدة “كفرلوسين” الحدودية، وقام بنصب حاجزٍ وساترٍ ترابي بالقرب من مخيم “قرامل” قرب قرية “الرحمة” شمال إدلب. بحسب مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في إدلب.

وكان آخر تمركّز للجيش التركي في منتصف الشهر الحالي، في بلدة “الصرمان” شرق مدينة معرة النعمان جنوب إدلب، بهدف تثبيت نقاط مراقبة ضمن اتفاق خفض التصعد في أستانة. وأشار مراسلنا إلى مقتل مدني على الحدود السورية التركية برصاص الجيش التركي بعد أن حاول العبور إلى تركيا بطريقة غير شرعية اليوم.

ويأتي دخول الرتل اليوم، بالتزامن مع احتدام الاقتتال شمال إدلب بين ”جبهة تحرير سوريا” و“هيئة تحرير الشام” حيث سيطرت الأخيرة اليوم، على بلدات “معرة مصرين – زردنا – ترمانين – كفريحمول – رام حمدان – حزانو – تل صندل – معارة النعسان” بعد اشتباكات عنيفة كما تحدّث شهود عيان عن مشاركة عناصر من الحزب الإسلامي التركستاني بالاقتحام اليوم إلى جانب الهيئة. فيما سيطرت ليلة أمس على بلدات “كفرلوسين وتلتها، ودير حسّان وحزرة”. في حين ألقى طيران النقل اليوشن صناديقاً محمولةً على مظلّات فوق بلدتي كفريا والفوعة الشيعيتين شمال إدلب.

وفي سياق آخر، قالت وسائل موالية لنظام الأسد، مساء اليوم: إنّ مسؤول الهلال الأحمر السوري يرافقه وزيرا الأشغال والإدارة المحلية يقومون بجولة تفقدية على مطار أبو الظهور العسكري شرق إدلب، وذلك بتوجيه من رأس النظام بشار الأسد.

438319189 289470

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى