الشأن السوري

ارتفاع عدد ضحايا الطيران الروسي من الأطفال والنساء في الغوطة الشرقية

أغار الطيران الحربي الروسي ليلة أمس على مدن وبلدات الغوطة الشرقية، حيث استهدف بلدة “حزّة” بعدة غارات تسببت بمقتل شخصين مدنيين وجرح آخرين، كما طال الاستهداف الليلي مدينة “زملكا” أسفر عن مقتل شخص بالإضافة لإصابة عدد من المدنيين بجروح متفاوتة, وذلك وفقاً لمراسل وكالة “ستيب الإخبارية” ضياء الشامي في الغوطة الشرقية.

وأضاف مراسل الوكالة، شنَّ الطيران الحربي الروسي صباح اليوم الإثنين الخامس من مارس / آذار الجاري، غارات مكثّفة استهدف بها كل من بلدات “حمورية ، جسرين، سقبا” تسببت بمقتل 6 أشخاص وإصابة آخرين بين صفوف المدنيين في حمورية، كما استهدف أيضاً سقبا بـ 3 صواريخ أسفرت عن مقتل 5 مدنيين وإصابة 16 آخرين بجروح متفاوتة، فيما استهدف الطيران الروسي بغارات جوية محملة بأكثر من صاروخ بلدة جسرين أدت لمقتل 11 شخص منهم 4 أطفال وامرأتين، حيث تمكّنت وكالة ستيب من معرفة بعض الأسماء وهم:
(ريم التيناوي وأطفالها، الطفلة كنانة كبوش 5 سنوات ، الطفل ناصر كبوش سنة ونصف، وفاء الخطيب وأطفالها، الطفل محمد سام دربل ستة اشهر، الطفلة حنين دربل سنة ونصف).

DSC 0998

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى