الشأن السوري

اشتباكات متقطّعة بين تنظيم الدولة وقوات الأسد في البادية السورية

شنَّ “تنظيم الدولة” هجوماً مباغتاً بعد منتصف ليلة أمس البارحة على مواقع تمركز “قوات النظام” في محيط حقل “الكم النفطي” ومحيط المحظة الثانية في البادية السورية بريف حمص الشرقي وبالقرب من بادية دير الزور، مستغلاً الأحوال الجويّة، مما أسفر عن وقوع قتلى وجرحى في صفوف الطرفين، وذلك وفقاً لمراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة.

وأشار مراسلنا، بدأت عناصر تنظيم الدولة هجومها مستخدمة الأسلحة الخفيفة لتبدأ بعدها باستخدام الأسلحة الثقيلة، وبعد ساعات من الاشتباك تمكّن مقاتلو التنظيم من عطب آلية مدرعة ودبابة تابعة لقوات النظام، بالإضافة لإغتنام أسلحة خفيفة ومتوسطة، كما قاموا بالاستيلاء على بعض المواد الغذائية، مما أدى لوقوع قتلى وجرحى بين صفوف الطرفين جرّاء الاشتباك.

وأضاف مراسل الوكالة، فيما تستمر الاشتباكات حتى اللحظة وسط قصف جوي تتعرض له المنطقة في محيط محور “حميمة” والمحطة الثانية، كما يُذكر أنّ الهجوم الذي شنّه تنظيم الدولة بقيادة “صدام الرخيتي” أحد القادة البارزين في صفوف التنظيم، والمعروف بقتله واعتقاله للعشرات من مقاتلي الجيش الحر في كل من “دير الزور ، البوكمال”.

 

5396414173

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى