ميداني

“الغضب للغوطة” توحّد 8 فصائل عسكرية في ريف حماة الشمالي

أعلنت مجموعة فصائل عسكرية صباح اليوم الأربعاء الرابع عشر من مارس / آذار الجاري، معركة ضد قوات النظام والميليشيات المساندة له في ريف حماة الشمالي تحت مسمى “الغضب للغوطة”، حيث سيشارك فيها كل من “جيش العزة، جيش الأحرار، الجيش الثاني، جيش النخبة، جبهة الأنقاذ، الفوج 111، الفرقة الأولى مشاة، جبهة تحرير سوريا (الزنكي، أحرار الشام(“، وبدأت المعركة بمواجهات بين قوات النظام وغرفة عمليات “الغضب للغوطة”، واستطاعت الأخيرة من السيطرة على عدة نقاط في محوري “الحماميات ، كرناز” بريف حماة الشمالي الغربي، فيما لا تزال الاشتباكات على أشدها في محاولة لقوات المعارضة فرض سيطرتها على تلة الحماميات، وشهدت حواجز تمركز قوات النظام في (الحماميات ، كرناز) هروب لعدد من العناصر والضباط باتجاه بلدة “السقيلبية”، وذلك وفقاً لمراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة.

وأضاف مراسلنا، شنّ الطيران الروسي (عقب بدء المعركة) غارات متتالية استهدفت مدينة “كفرزيتا” وقريتي “الصخر ، الجيسات” بالريف الشمالي لحماة، كما قام الطيران الحربي والمروحي السوري بالتناوب على قصف قرى “الزكاة، الأربعين، محيط قرية الحماميات” بريف حماة الشمالي الغربي، فيما طال القصف الموجّه من الطيران الحربي بلدتي “قلعة المضيق ، كفرنبودة” بالريف الشمالي لحماة، وتسبب بمقتل عائلة مؤلفة من 3 أشخاص (أب وأم وطفلتهما) جرّاء الغارات التي استهدفت بلدة قلعة المضيق في ريف حماة الغربي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق