الشأن السوري

بوتين يجدد ولايته الرئاسية للمرة الرابعة, والأسد يتصل مهنّئ

أعلنت اللجنة المركزية للانتخابات في روسيا، صباح اليوم الاثنين التاسع عشر من مارس / آذار الجاري، عن فوز الرئيس “فلاديمير بوتين” بولايته الرابعة، بعد حصوله على نسبة 76.7% من الأصوات في الانتخابات الرئاسية، وذلك بعد الانتهاء من فرز 99% من أصوات الناخبين حسب الأرقام الرسمية.

وفي الوقت ذاته، لم يحصل أقرب منافسي بوتين، وهو المرشح “بافال جرودينين” إلا على 11.8% من الأصوات، حيث جاء بالمركز الثالث “فلاديمير جيرينوفسكي” بنسبة 5.7% ،وفقاً للجنة الانتخابات، فيما منعت السلطات الروسية ترشح “ألكسي نافالتي” والذي يعتبر أبرز المعارضين لبوتين، وتحدث مراقبو الانتخابات في روسيا عن قرابة 300 حالة من حالات محاولة التلاعب أو التصويت المتكرر، وعليه أرسلت منظمة “الأمن والتعاون” في أوروبا نحو 500 مراقب إلى روسيا من أجل الانتخابات.

وقال مراقبو منظمة “الأمن والتعاون”، أنّ الانتخابات الرئاسية الروسية جرت بشكل جيد على الرغم من “غياب المنافسة الحقيقية” والمخالفات المصممة مسبقاً لزيادة نسبة المشاركة في التصويت، وأضافت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا التي نشرت 481 مراقباً دولياً في مراكز الاقتراع أمس، “إنّ التصويت جرى بشكل عام بطريقة منظمة رغم وجود بعض المخالفات عند التصويت وإحصاء بطاقات الاقتراع “.

وأشارت المنظمة، إلى عدم وجود انتقادات في تغطية الرئيس بوتين في معظم وسائل الإعلام، مما خلق ظروف غير متساوية من المنافسة بين المرشحين، كما تم استبعاد المعارض الرئيسي للكرملين “أليكسي نافالني” من قبل اللجنة الانتخابية بذريعة إدانته بالاختلاس.

ومن جانبه، هنّأ رأس النظام السوري “بشار الأسد” حليفه فلاديمير بوتين بفوزه بالانتخابات الرئاسية وإعادة انتخابه لفترة رئاسية جديدة، بحسب برقية أرسلها اليوم، معتبراً أنّ فوز بوتين بالانتخابات نتيجة طبيعية لأدائه الوطني المتميز وخدمة مصلحة روسيا بكل كفاءة وإخلاص.

 

1

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق