الشأن السوري

النابالم يحرق 37 مدني في عربين، وعشرات الغارات المستمرة على دوما

ارتكب الطيران الحربي الروسي فجر اليوم الجمعة الثالث والعشرين من مارس / آذار الجاري، مجزرة راح ضحيتها 37 مدني قضوا حرقاً (كحصيلة أولية) كانوا مختبئين بأحد الملاجئ، وذلك بعد استهداف مدينة “عربين” بالغوطة الشرقية بمادة النابالم المحرمة دولياً، وفقاً لـ ضياء الشامي مراسل وكالة “ستيب الإخبارية في المنطقة، وبحسب مركز الدفاع المدني في الغوطة الشرقية أكّد أنّ جميع الضحايا هم من النساء والأطفال، فيما عملت فرق الدفاع المدني في مركز (101) على نقل القتلى والمصابين من المنطقة.

 

وأضاف مراسلنا، تعرضت الأحياء السكنية في مدينة “دوما” لأكثر من 30 غارة جويّة بعضها محمّل بعدة صوراريخ تحوي مادة الفوسفور الحارق، موجّهة من الطيران الحربي الروسي، وبالتزامن مع القصف الجوي والمدفعي، وذلك منذ منتصف ليلة أمس حتى صباح اليوم، فيما بلغت حصيلة قتلى أمس البارحة في المدينة لـ 10 أشخاص بينهم امرأتين و3 أشخاص آخرين بينهم امرأة نتيجة قصف سابق، حيث تمكّنت وكالة “ستيب الإخبارية” من معرفة اسمائهم وهم: “أحمد الأحمد، أحمد الحريري، سلوى قشوع، سميرة أحمد طفور، صهيب عيون، أمين أمين جوهر، ماجد عبد الرزاق غنوم، صبرية مريم، عبد الله الصالحاني، سليم الدرة”.

^3F3DFD705F072B063030B3EEA480E9FD468B6337F1109997DA^pimgpsh fullsize distr

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى