الشأن السوري

انفجار ضخم وسط إدلب، واغتيال نائب مسؤول الحدود في الهيئة!

وقع صباح اليوم السبت الرابع والعشرين من مارس / آذار الجاري، انفجار ضخم وسط مدينة إدلب وبالقرب من السبع بحرات ومبنى المحافظة المحاذي للمشفى المركزي التابع لمنظمة “سامز”، حيث أسفر الانفجار عن مقتل 6 أشخاص (كحصيلة أولية) بالإضافة لأكثر من 25 جريح، وذلك وفقاً لمراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في المدينة.

وتمكّنت وكالة ستيب من توثيق أسماء الضحايا وهم: “يوسف عبدالله الحلبي، عبدالرزاق العبدو، علاء نجار، عبدالكريم الضمان، صالح كرزون، بالإضافة لشخص آخر مجهول الهوية”.

وأشارت المعطيات الأولية إلى أنّ سبب الانفجار يعود لسيارة مفخخة، بينما قال نشطاء أنه وبحسب معاينة مكان الإنفجار وجدت أكثر من حفرة في الأرض، ويرجّح أن يكون سبب هذا الإنفجار الضخم ناتج عن تنفيذ للطيران الروسي ، خصوصاً أنّ طيران الإستطلاع دخل أجواء المحافظة مباشرةً لحظة وقوع التفجير، فيما لم تُعلن أي جهة مسؤوليتها عن العملية حتى لحظة إعداد هذا المقال.

 

وفي سياق متصل، استهدفت قوات النظام المتمركزة في معسكر جورين بقذائف المدفعية، قرية “قسطون” الواقعة في سهل الغاب وتسببت بمقتل شخص مدني، كما اغتيل صباح اليوم في الريف الشمالي لإدلب نائب مسؤول الحدود التابع لـ “هيئة أحرار الشام” والمعروف باسم خطاب أبو إبراهيم إثر استهداف سيارته بعبوة ناسفة، مما أسفر عن مقتله على الفور، وقامت السلطات التركية بإخلاء سبيل النشطاء الإعلاميين الذين اعتقالهم ليلة أول أمس مع مصادرة معداتهم.

#شاهد انفجار قرب مبنى المحافظة في مدينة #ادلب

يوتيوب : https://youtu.be/RyQRqvd6SYk

WhatsApp Image 2018 03 24 at 11.09.02

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق