الشأن السوري

محلّي الباب يرفع دعوى قضائية على “أحرار الشرقية” ويطالب بمحاسبته!

قام المجلس المحلي لـ مدينة الباب الواقعة شمالي شرق محافظة حلب، اليوم الإثنين الموافق لـ السابع من مايو / أيار الجاري، برفع دعوى إلى القضاء العسكري، ضدَّ فصيل عسكري اشتبك أمس مع عائلة “واكي” التي تنحدر من المدينة، مستخدماً الأسلحة الثقيلة والمتوسطة وتسبب بسقوط قتلى وجرحى بين صفوف المدنيين.

ومن جانبه، تحدّث “جمال عثمان” رئيس المجلس المحلي لمدينة الباب، وقال لـ وكالة “ستيب الإخبارية”، أنه ونتيجة للاقتتال الذي حصل في مدينة الباب يوم أمس، والاعتداء الذي حصل على المدينة من ترويع للمدنيين والتهجّم على المشافي، وبصفة المجلس المحلي هو الممثل العام والمسؤول المباشر عن حفظ حقوق المدنيين، تقدّم المجلس برفع دعوى قضائية لـ المحكمة العسكرية في المدينة، وسيتم فتح تحقيق فوري لمحاسبة مرتكبي هذه الأفعال.

كما نشر المجلس بياناً للدعوة التي وجهها إلى النائب العام وجاء من خلالها: “أقدمَ أحد فصائل الجيش الحر “أحرار الشرقية” على الهجوم على مدينة الباب بأسلحة متنوعة وتم قطع الطرقات وترويع المدنيين بالإضافة إلى سقوط عدد من الشهداء واستهداف المشافي، لذلك يرجى فتح تحقيق بهذا الأمر واتخاذ الإجراءات التي ترونها مناسبة، واعتبار المجلس المحلي مدعياً شخصياً بحق كل من له علاقة”.

وشهدت مدينة الباب أمس البارحة الأحد اشتباكات بين فصيل “تجمع أحرار الشرقية” وعائلة “آل واكي” استُخدِمت فيها الرشاشات الثقيلة وقذائف “الأر بي جي”، وعليه تدخلت قوة عسكرية تابعة لـ “الفيلق الثالث” إلى المدينة لفضّ الاقتتال الجاري بين الطرفين، كما جرت مفاوضات لإيجاد اتفاق نهائي منعاً لعودة اندلاع الاشتباكات مجدداً.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق