الشأن السوري

وصول دُفعات جديدة من مهجّري ريف حمص إلى إدلب

قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف حمص الشمالي “طلال أبو الوليد”، إنّ الدفعة الأولى من مهجّري القرى المحيطة بمدينة السلمية، والتي تقل أيضاً عناصر من “هيئة تحرير الشام” والمدنيين، وصلت صباح اليوم الأحد الموافق لـ الثالث عشر من مايو / أيار الجاري إلى معبر بلدة مورك في ريف حماة.

وانطلقت القافلة أمس البارحة من معبر قرية “الرميلة” وضمت نحو 20 حافلة بالإضافة لـ سيارات خاصة وبداخلها ما يقارب 1500 شخص، يأتي ذلك بعد أن توصلت “هيئة تحرير الشام” الأربعاء، لاتفاق مع الجانب الروسي للخروج من القرى التابعة لريفي حماة الشرقي وحمص الشمالي المحيطة بمدينة السلمية.

وأضاف مراسل الوكالة “طلال أبو الوليد”، أنّ الجزء الأول من الدفعة الرابعة من مهجري شمال حمص وجنوب حماة، وصل إلى معبر قلعة المضيق بحماة، وقال منسقو الاستجابة في الشمال السوري في بيان نُشر على معرفاتهم الرسمية، إنّ نحو 33 حافلة وسيارة إسعاف تضم 1500 مدني ستتوجه إلى محافظة إدلب، مشيرين إلى أنّ منظمات إغاثية تكفلت بنقل الدفعة إلى المحافظة، وأوضح البيان أنّ نحو ما يقارب 500 شخص سينقلون إلى مخيم ميرناز، فيما سينقل 400 شخص إلى مركز أهل الحديث للإيواء المؤقت.

 

f801b3dc f5df 4a45 92c5 416160e72bdc

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى