الشأن السوري

عشرات القتلى والجرحى للأسد وتقدّم طفيف يُحرزه في الجنوب الدمشقي

أفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف دمشق “قيس حمزة”، أنّ اشتباكات عنيفة اندلعت صباح اليوم الثلاثاء الموافق لـ الخامس عشر من مايو / أيار الجاري، في محيط دوار فلسطين الواقع في حي “مخيم اليرموك” جنوب دمشق، وتواردت معلومات عن وقوع مجموعة مقتحمة من عناصر قوات النظام في شبكة ألغام كان قد زرعها مقاتلوا التنظيم مؤخراً، تسببت بمقتل وجرح عدد كبير منهم (لم يتسنَ لنا التأكد من العدد الكلي بعد).

كما دارت اشتباكات عنيفة على محور الزبير في حي “التضامن” بالإضافة للجهة الغربية من “مخيم اليرموك” وبعض شوارع “الحجر الأسود” من الجهة الشمالية، حيث تواصل قوات النظام والميليشيات المساندة لها، إحراز التقدّم والسيطرة على مساحات جديدة وكتل واسعة من الأبنية على محاور الحجر الأسود، وسط قصف جويّ وبريّ لم يهدأ.

وأضاف مراسل الوكالة “قيس حمزة”، أنّ الغارات الجويّة التي استهدفت أحياء التضامن والمخيم والحجر الأسود اليوم الثلاثاء، كان مصدرها الطيران الحربي تزامناً مع تحليق مكثّف للطيران المروحي الذي بدأ منذ الصباح، وسط قصف مدفعي على المنطقة، والذي خلّف دماراً كبيراً في معظم مناطق الجنوب الدمشقي.

يأتي ذلك بالتزامن مع ازدياد عدد قتلى قوات النظام والميليشيات المساندة له، حيث نعت الصفحات الموالية عشرات القتلى والجرحى خلال المواجهات المستمرة في يومها السابع والعشرين، في حين أعلن التنظيم عن عدد قتلى قوات النظام (بينهم ضباط) والذي تجاوز 750 قتيل منذ بدء الحملة العسكرية.

وأردف مراسلنا، أنّ مقاتلوا التنظيم تمكنوا أمس البارحة الإثنين من استعادة عدة نقاط في مخيم اليرموك و الحجر الأسود، بالإضافة لـ عطب دبابة، وذلك عقب تقدّم لـ قوات النظام من النقاط التي استعادها مؤخراً عند جامع القدس، كما استطاع التنظيم من قتل مجموعة عناصر تابعة لـ الأمن العسكري.

 

DSC 0019

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق