الشأن السوري

هدنة مؤقتة جنوب دمشق، فهل انتهت مهمّة داعش هناك ؟!

تحدّثت مصادر ميدانية من مخيم اليرموك، لوكالة “ستيب الإخبارية” عن بدء وقف إطلاق نار في أحياء “مخيم اليرموك والحجر الأسود والتضامن” جنوب العاصمة دمشق، ظهر اليوم السبت، الثالث من شهر رمضان المبارك، وذلك بعد قصف مكثف ومعارك طاحنة بين قوّات النظام وتنظيم الدولة (داعش) منذ التاسع عشر من نيسان / أبريل، وحتّى اليوم التاسع عشر من أيار / مايو مع إحراز تقدّم للنظام هناك.

ومن جانبها، ميليشيا “جيش التحرير الفلسطيني” التابعة للنظام قالت على موقعها في فيس بوك: إنّ “المجموعات الإرهابية المسلّحة قبلت الخروج من مخيم اليرموك والحجر الأسود، وهدنة تبدأ من الساعة الثانية عشرة ظهراً حتى الساعة الخامسة من صباح الأحد توضع خلالها شروط الاستسلام”. كذلك ذكرت قناة “روسيا اليوم” ذات المعلومات. بينما نفت وكالة النظام الرسمية “سانا” وجود أيّ اتفاق بين النظام وداعش في المنطقة. بقولها: “ما تم تناقله من معلومات غير دقيق”.

وفي تصريح لوكالة “ستيب الإخبارية” قال الدكتور “معاوية محمد” (ناشط من مخيم اليرموك): إنّ ” المهمّة انتهت، وتم تدمير مخيم اليرموك “، فهذا هو الفصل الأخير من المخطّط الذي استهدف المخيم منذ 17 / 12/ 2012 وكان لمعظم الجهات الفلسطينية المسؤولة الدور الرئيس في تنفيذه وتمريره، في طيف أفعال يمتد من السكوت والتغطية وصولاً إلى التواطؤ المباشر، مروراً بالحصار والتجويع والخيانة المكشوفة وتبادل الأدوار . مضيفاً: أنّ الأهالي الذين صمدوا طيلة سنين عجاف، كان التمهيد لنكبتهم بسيطرة داعش الذي يطول الحديث عن ممارساته في المخيم، لكن يكفي اختصارها بكلمتين: “التطفيش والتهجير”، فكان “لا بدّ من القصف الهائل والتدمير الممنهج المتكامل لإنهاء هذا الملف”.

ويُشار إلى أنّ “18” مدنياً، قُتلوا خلال الـ48 ساعة الماضية، إثر قصف جوّي وبرّي للنظام طال جنوب دمشق، “12” منهم في قبو وسيّدة (85 عاماً) في منزلها بمخيم اليرموك، وعائلة مكوّنة من سيّدتين (الأم والجدة) وطفل، في حي التضامن، بالإضافة إلى طفل (6 سنوات) وشاب فلسطينيين في المخيم. ليرتفع عدد القتلى منذ بدء الحملة العسكرية إلى “38” مدنياً. بحسب نشطاء من المخيم. كذلك ناشد المدنيون المحاصرون في المنطقة، الأطراف المتحاربة والمنظمات الدولية إعلان هدنة إنسانية لفتح ممرّات آمنة.

وليلة أمس، أعلن تنظيم الدولة عبر وكالته “أعماق” عن مقتل خمسين عنصراً للنظام وتدمير آليتين خلال المواجهات في مخيم اليرموك و الحجر الأسود، الجمعة، كما أعلن 900 قتيل للنظام منذ 19 نيسان حتى 17 أيار وتدمير 37 آلية في تلك المعارك.

yarmok 1

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق