ميداني

أخطر قيادي فرنسي لدى داعش في قبضة “قسد”، والتفاصيل!

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية “قسد” إلقاء القبض على جهادي فرنسي بارز ضمن صفوف “تنظيم الدولة”، والذي كان مختفّيا مع عناصر آخرين من داعش في مناطق متفرقة بمدينة الرقة وريفها، وذلك بعد سيطرة قوات قوات “قسد” على المنطقة وطرد بقايا تنظيم الدولة منها.

 

وجاء في بيان نشره المكتب الإعلامي التابع لـ قسد اليوم الخميس الموافق لـ الرابع والعشرين من مايو / أيار الجاري، والذي قال أنه “بعد عمليات التحري والمتابعة، نفذت وحدات العمليات الخاصة للاستخبارات العسكرية في قوات سوريا الديمقراطية عملية خاصة، يوم السبت 19 أيار 2018، أدت إلى اعتقال مجموعة من تنظيم داعش الإرهابي”.

 

وأوضح البيان، أنَّ أبرز من تم إلقاء القبض عليهم “أدريان ليونيل كيالي” والملقب بـ (أبو أسامة الفرنسي) وهو أخطر إرهابيي تنظيم داعش، برفقته زوجته، مشيراً إلى أنه كان له دور في هجمات باريس في تشرين الثاني 2015، كما كان له دور في هجوم مدينة نيس الفرنسية 14 تموز 2016.

 

وفي وقت سابق من العام الجاري، أظهر ملف الإحصاءات الفرنسي أنه لا يزال في سوريا والعراق نحو 730 فرنسي، بالإضافة لـ 500 طفل في المناطق التي كانت تحت سيطرة تنظيم الدولة، وذلك بعد توجه نحو 1700 شخص من الجهاديين إلى تلك المناطق منذ بدايات عام 2014، في حين قُدر عدد القتلى منهم قرابة 300 فرنسي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق