الشأن السوري

أمريكا تُجري مشاوراتٍ في تركيا بخصوص “منبج”

يُجري وفد من الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الجمعة، مشاوراتٍ في تركيا بخصوص مدينة “منبج” الخاضعة لسيطرة قوّات سوريا الديمقراطية شرق حلب، والتي تطالب أنقرة واشنطن بإخراج الوحدات الكردية منها ، وتسليمها إلى أصحابها العرب.

وأكد المتحدث باسم الخارجية التركية حامي أقصوي، في مؤتمر صحفي بمقر الوزارة في العاصمة أنقرة، اليوم، أنّ “منبج ستكون على رأس المواضيع التي سيتم بحثها”. موضحاً أنّ البيان النهائي الذي يتم العمل حوله بين البلدين سيُعلن عنه عقب لقاء وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو ونظيره الأمريكي مايك بومبيو، في العاصمة واشنطن في الرابع من يونيو / حزيران المقبل.

وأشار إلى إنشاء آلية بين البلدين عقب زيارة وزير الخارجية الأمريكي السابق ريكس تيلرسون إلى تركيا في فبراير / شباط الماضي. وكانت مجموعة العمل الخاصة بسوريا المنبثقة عن مجموعات عمل بين البلدين، عقدت أول اجتماع لها يومي الثامن والتاسع من مارس / آذار الماضي.

ويوم الجمعة الفائت، أعلن مجلس منبج العسكري، أنّ وفداً من التحالف الدولي أجرى زيارة رسمية إلى مبنى قيادة المجلس في مدينة منبج, للتباحث في آخر المستجدات الأمنية والعسكرية في المنطقة. وأكد الجنرال “جيمي جيرارد”، على “الاستمرار بالعمل مع مجلس منبج العسكري والتزام التحالف ببقاء قواته في منبج”.

وفيما يتعلق بعرض أعضاء بمجلس الشيوخ مشروع قانون يهدف إلى منع بيع تركيا مقاتلات من طراز “إف ـ 35″، شدّد أقصوي، أنّ “تركيا التزمت بالكامل بما يقع على عاتقها في إطار برنامج المقاتلات إف ـ 35”. قائلاً: “بالأساس هذا برنامج متعدد الجنسيات، ومسؤوليات الجميع واضحة في إطار الاتفاق الموقع، وننتظر تنفيذها، فمثل هذه الخطوات تنتهك روح العلاقة التحالفية مع الولايات المتحدة، وكما قال وزير خارجيتنا، سنضطر إلى الردّ في حال اتخذت خطوات من هذا القبيل”.

المصدر: (الأناضول)
IMG 25052018 184424 0

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق