الشأن السوري

ما هو سبب انسحاب “حراس الدين” من الهجوم بعد دقائق من إعلانه !

قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” إنّ هجوماً وقع فجر اليوم الجمعة الموافق لـ الخامس والعشرين من مايو / أيار الجاري، شنَّه تنظيم “حراس الدين” على نقاط تمركز قوات النظام في ريف حلب الجنوبي، وأوضح مراسلنا أنَّ الهجوم قد فشل بعد أقل من ساعة من بدئه وتسبب بحملة قصف عنيفة ردت بها قوات النظام السوري باستهداف قرى وبلدات ريف حلب.

وأضاف مراسل الوكالة، أنَّ قريتي “زمار ، جزرايا” الواقعتان في ريف حلب الجنوبي شهدتا منذ صباح اليوم الجمعة، حركة نزوح للأهالي جرّاء القصف المدفعي العنيف الذي تركّز على تلك القرى من قبل قوات النظام المتمركزة في قرية “الواسطة”.

وصرَّح مصدر عسكري لـ “وكالة ستيب الإخبارية”، أنه وبعد تحشيد عسكري كبير وجمع عدد من المقاتلين بالإضافة لعدة عربات عسكرية، بدأ الهجوم من قبل الانغماسيين في فصيل “حراس الدين” على مواقع تمركز قوات النظام بـ ريف حلب الجنوبي، وبعد مرور نحو نصف ساعة من الهجوم تم إيقاف العمل وانسحاب مقاتلي الفصيل، موضحاً أنَّ سبب وقف العمل بشكل مفاجئ هو ضغط الجانب التركي على ذلك بالإضافة لضغط مزدوج من قبل “هيئة تحرير الشام” التي لم يتم إعلامها مسبقاً بهذا العمل.

 

368

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى