اغلاق

المقالات

الخارجية الأمريكية تُحذّر الأسد من خرق الاتفاق الثلاثي بالجنوب السوري

أصدرت الخارجية الأمريكية اليوم السبت الموافق لـ السادس والعشرين من مايو / أيار الجاري، بياناً قالت من خلاله ” أنَّ الولايات المتحدة الأمريكية ستتخذ إجراءات صارمة ومناسبة رداً على انتهاكات النظام في الجنوب السوري، حيث تشعر أمريكا بالقلق من التقارير التي تتحدث عن عملية وشيكة في جنوب غرب سوريا الخاضعة لنظام خفض التصعيد الثلاثي”.

وجاء في البيان، ” أنَّ المنطقة تم التفاوض عليها بين الولايات المتحدة والأردن وروسيا في العام الماضي، وتم التأكيد عليها بين الرئيسين دونالد ترامب وفلاديمير بوتين، في نوفمبر / تشرين الثاني من العام الماضي، مؤكداً أنَّ الولايات المتحدة ملتزمة بالحفاظ على استقرار منطقة التصعيد الجنوبية الغربية ووقف إطلاق النار الذي تقوم عليه “.

وحذّر البيان من أي عمل قد يخاطر بتوسيع الصراع أو تعريض اتفاق وقف إطلاق النار للخطر، و بحسب صفة أمريكا ضامناً لـ منطقة التصعيد مع الجانبين الروسي والأردني، ستتخذ الولايات المتحدة إجراءات صارمة ومناسبة رداً على انتهاكات النظام السوري، وفقاً للبيان.

وأشار البيان إلى أنه ولسوء الحظ فإنَّ النظام السوري المدعوم من روسيا وإيران، انتهك مراراً وتكراراً مناطق التهدئة، حيث يستمر النظام وحلفاؤه بـ إطالة عمر النزاع بتجاهلهم لاتفاقات التهدئة الخاصة بهم وإعاقة عملية جنيف، وشدَّد أيضاً على مسؤولية روسيا كـ عضو دائم في مجلس الأمن الدولي لاستخدام صلاحياته الدبلوماسية والعسكرية على النظام السوري لوقف الهجمات وإجبار النظام على وقف الهجمات العسكرية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق