الشأن السوري

اقتتال بين فصائل جرابلس يُخلّف ضحايا مدنيين، والتفاصيل ؟!

اندلعت اشتباكات عنيفة بين فصيلي “حركة أحرار الشام” و “لواء الشمال” في مدينة “جرابلس” شرق حلب، مساء اليوم الأربعاء الرابع عشر من رمضان، وسط قصف متبادل بقذائف الهاون و قذائف الـ “”rpg مما أدى إلى إغلاق المحالّ التجارية وتخوّف في صفوف المدنيين، بالإضافة إلى وقوع قتلى وجرحى من المدنيين والعسكريين، واحتراق سيّارة وأضرار ماديّة. بحسب مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف حلب “نور” مشيرةً إلى أنّ سبب الاشتباك يعود إلى إنهاء تواجد “كتيبة الزرقا” التابعة لأحرار الشام بتهمة الفساد.

وأوضح أحد ضباط وقياديي مدينة جرابلس (رفض الكشف عن اسمه) لوكالة “ستيب الإخبارية”: أنّ سبب الاشتباك بين الطرفين يعود إلى حاجز “العون” والخلاف كان أولاً مع سائقي “السرافيس” التي تنقل الركاب من مدينة “جرابلس” إلى مدينة “منبج” وكان “لواء الشمال” طلب من السائقين عدم أخذ أجرة نقل من أهالي منبج الذاهبين من جرابلس إلى حاجز “العون” لتتدخل بعدها “حركة أحرار الشام” على خلفية وصول شكوى إليها من قبل السائقين، وبدأت المشاكل وتطوّرت إلى اشتباكات، هذا المساء، ولا تزال مستمرّة، مما أوقع قتيلين وخمس إصابات من المدنيين وصلوا إلى مشفى جرابلس كحصيلة أولية.

وفي سياق منفصل، ذكرت مراسلتنا أنّ اشتباكات اندلعت عصر اليوم، بين قوّات المعارضة وقوّات سوريا الديمقراطية على أطراف قرية “المحسلي” غربي مدينة “جرابلس” مما أسفر عن وقوع ثلاث إصابات من “لواء الشمال” وعدد من الإصابات بصفوف قسد.

47c70731 c8ba 48c7 a8cb 4d8f2619fa9a

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى