الشأن السوري

ملخص دمشق و ريفها اليومي 31-5-2018

الوضع العام:

يستمر عناصر النظام بعمليات التعفيش والتفتيش بمخيم اليرموك جنوب دمشق وسرقة ما تبقى من أثاث وغيره مع منع دخول المدنيين لمنازلهم هناك فيما يتواصل الهدوء النسبي الذي تشهده مدن وبلدات دمشق وريفها مع استمرار عمليات التدقيق والتفتيش على الحواجز المحيطة وانتشار لقوات النظام في أحياء العاصمة دمشق بحثاً عن الشباب المطلوبين فيما اوضاع انسانية صعبة يعانيها النازحين من الغوطة الشرقية وجنوب دمشق في مراكز الإيواء بريف دمشق

فيما تواردت أنباء ليلة أمس عن ﻏﺎﺭﺍﺕ ﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﺒﺎﺭﺩﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﺴﻮﺓ بريف دمشق الجنوبي وﺗﺪﻣﻴﺮ ﻣﺴﺘﻮﺩﻉ ﻟﻠﺼﻮﺍﺭﻳﺦ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ بريف ﺩﻣﺸﻖ لكن المعلومات التي تداولها ناشطون منفية وغير صحيحة ولم يحدث اي انفجارات في المنطقة

القلمون:

لا تزال تعيش بلدات القلمون الغربي والشرقي هدوء خاصة في ظل سيطرة قوات النظام بشكل كامل على المنطقة ووضع حواجز محيط البلدات مهمتها التفتيش والتدقيق على المارين بحثاً عن المطلوبين مع دوريات امنية تدخل بعض المناطق وتقوم بانتشار لعناصرها بحثاً عن مطلوبي الخدمة العسكرية والاحتياط وتسجيل اعتقالات لبعض الشباب تستمر معاناة النازحين السوريين في المخيمات على الحدود اللبنانية والأردنية وتناسي المنظمات الإنسانية عنهم ومضايقات من الجيش اللبناني للاجئين السوريين في عرسال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق