الشأن السوري

ارتفاع حصيلة مجزرة “زردنا” والدفاع المدني يُنعي أحد متطوعيه

أفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف إدلب، أنَّ حصيلة قتلى وجرحى المجزرة التي ارتكبتها الطائرات الروسية أمس البارحة الخميس، في قرية “زردنا” الواقعة بريف إدلب الشمالي ارتفعت إلى نحو 44 مدني بالإضافة إلى عشرات الجرحى.

وقام الطيران الروسي باستهداف الأحياء السكنية في قرية “زردنا” بالصواريخ الفراغية عبر غارتين نفذهما في ذات النقطة، مما أسفر عن وقوع مجزرة بحق العشرات، وعلى إثرها تم نقل المصابين (من الحالات الخطرة) إلى مشفى باب الهوى الحدودي ومشافي تركيا.

ووفقاً للدفاع المدني الذي نعى أحد عناصره وهو “علي حسن برادعي”، كما أصيب آخر في جروح خطرة أثناء قيامه بإسعاف الجرحى، في حين ما زال فريق الدفاع المدني يعمل على انتشال الجرحى والمفقودين من تحت الأنقاض.

وتشهد قرى وبلدات ريف إدلب تصعيداً عسكرياً من قبل الطيران الروسي وطيران النظام، كان آخرها استهداف مدينة أريحا قبل أيام والذي تسبب بمقتل اثنين من المدنيين وجرح آخرين.

 

٢٠١٨٠٣١٠ ١٦٢٦٠٣0

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى