الشأن السوري

ضحايا جرّاء قصفٍ روسي استهدف مركز توزيع معونات غذائية بحماة

أفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف حماة الشمالي “باسل القاسم”، أنَّ المعسكر الروسي المتمركز جنوبي “حلفايا” استهدف صباح اليوم الإثنين الموافق لـ الحادي عشر من يونيو / حزيران الجاري، مدينة “اللطامنة” بصواريخ شديدة الانفجار ما أدى لـ مقتل رجل وإصابة عدد آخر من المدنيين.

وأضاف مراسلنا، أنَّ قذائف صاروخية مصدرها المعسكر الروسي سقطت وسط أحد المراكز المخصصة لتوزيع الإغاثة الغذائية، وذلك خلال تجمع المدنيين لاستلام المعونات، وتسببت بـ مقتل الشاب (زاهر أحمد المحمود) وهو من أبناء بلدة اللطامنة، كما سقط عدد من الجرحى معظمهم مدنيين بعضهم في حالة خطرة، بالإضافة لـ تلف كمية كبيرة من المواد الغذائية المخصصة لمساعدة المهجرين والمنكوبين في المنطقة.

وفي سياق متصل، شنَّت الطائرات الحربية التابعة للنظام السوري، ظهر اليوم الاثنين، عدة غارات جويّة استهدفت الأحياء السكنية في مدينة “اللطامنة”، ممسوا أدى إلى حدوث دمار واسع في الأبنية والمنازل بالإضافة لوقوع أضرار في ممتلكات المدنيين، يأتي ذلك بالتزامن مع تحليقٍ مكثّف لطيران الإستطلاع الروسي في المنطقة والمستمر منذ صباح اليوم حتى لحظة إعداد المقال.

ولفت مراسل الوكالة “باسل القاسم”، أنَّ الريف الشمالي لمحافظة حماة يتعرض بشكل يومي لقصف من قبل قوات النظام وحليفتها الروسية، حيث تم استهداف المنطقة عند منتصف الليلة الماضية بأكثر من 40 صاروخ وقذيفة مدفعية.

 

193413

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق