الشأن السوري

ما هي حقيقة الانفجارات التي سُمعت في محيط “القطيفة” بريف دمشق!!

قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف دمشق “قيس حمزة”، أنه سُمع صباح اليوم الإثنين الموافق لـ الحادي عشر من يونيو / حزيران الجاري، صوت انفجارات وصل دويها لأغلب أحياء العاصمة دمشق، حيث تبيّن أنَّ الانفجارات وقعت بأحد مستودعات الذخيرة والتسليح في منطقة “التنايا” الواقعة بمحيط مدينة القطيفة بالقلمون الشرقي.

وأضاف مراسلنا، أنَّ الانفجارات العنيفة التي وقعت اليوم هزت المنطقة، كما شوهد تصاعد لألسنة الدخان واللهب في سماء المنطقة، دون معرفة الأسباب، حيث ذكرت مصادر من المنطقة أنه سمع صوت لتحليق طيران مجهول (يُعتقد أنه طيران اسرائيلي) في سماء المنطقة، وبعدها بدقائق بدأت الانفجارات، فيما لم يتسنَ لنا معرفة حجم الأضرار البشرية واللوجستية، ويُشار إلى أنَّ المستودع يحوي كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ويعتبر المغذي الرئيسي للمنطقة.

في حين قالت مصادر إعلام موالية لنظام السوري، أنَّ الانفجارات ناتجة عن ارتفاع درجات الحرارة في المستودع، مما أدى لانفجار الذخيرة.

وفي وقت سابق، قام الطيران الإسرائيلي باستهداف عدة مواقع عسكرية تابعة لـ قوات النظام و”حزب الله” اللبناني في محيط مدينة القطيفة.

يأتي ذلك بعد أيام قليلة على قيام قوات النظام بإزالة معظم الحواجز الأمنية في العاصمة دمشق، منها حاجز مدينة القطيفة والذي يسمى (حاجز المليون)، ويعد أحد أهم وأكبر حواجز المنطقة، كما أنه سجل عشرات حالات الاعتقال للمدنيين خلال السنوات الماضية.

 

شاهد انفجارات لإحدى مستودعات النظام السوري في مدينة القطيفة

يوتيوب : https://youtu.be/1PMTQxE1UAk

 

medium 2018 06 11 8abe4547db

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق