الشأن السوري

لافرينتييف: مقاتلين من أصول روسيّة ينشطون مع داعش والنصرة بمناطق خفض التصعيد

 قال المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشأن السوري “ألكسندر لافرينتييف” اليوم الثلاثاء التاسع عشر من يونيو / حزيران الجاري، إنَّ أعدادا كبيرة من المسلحين بمن فيهم عناصر تنظيمي “جبهة النصرة” و”داعش” لا يزالون ينشطون في منطقتي وقف التصعيد في جنوب البلاد وفي إدلب، لافتاً إلى وجود عصابات مكوّنة من مسلحين ذوي أصول روسية في إدلب، مؤكداً عزم موسكو على منع عودتهم إلى روسيا.

وفي وقت سابق من ختام مشاورات أجرتها وفود روسيا وإيران وتركيا مع المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا “ستيفان دي ميستورا” لم يستبعد الأخير نشر وحدات من الشرطة العسكرية الروسية في منطقة خفض التصعيد الجنوبية “إذا لزم الأمر”، لكنه أشار إلى أنَّ هذه الوحدات ستؤدي هناك مهمات مساعدة فقط.

وأكّد المسؤول الروسي، أنَّ موسكو تشدد على ضرورة إعطاء المعارضة بكل فصائلها، أكبر قدر ممكن من التمثيل في اللجنة الدستورية المستقبلية، موضحاً أنهم قاموا بإجراء اتصالات مكثفة على مستوى ثنائي مع الأتراك و الإيرانيين، لتوسيع تمثيل المعارضة إلى أكبر قدر ممكن لمراعاة مصالحهم مستقبلاً.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى