الشأن السوري

ملخص درعا اليومي 25-6-2018

الوضع العام:

ارتفعت وتيرة القصف الجوي والصاروخي من قوات النظام والمليشيات المساندة لها بحضور الطيران الروسي على محافظة درعا، ضاربين اتفاق خفض التصعيد بعرض الحائط.

حيث سقط اليوم أكثر من سبعة قتلى من المدنيين وعشرات الجرحى بينهم نساء وأطفال نتيجة قصف الطائرات السورية والروسية والصواريخ من قوات النظام والمليشيات المساندة لها، حيث تعرضت كل من (بصر الحرير واللجاة والحراك وناحتة ورخم ومليحة العطش والصورة وعلما وأحياء درعا البلد) لغارات جوية مكثفة من طيران النظام الحربي والطيران الروسي وقد كان لبلدة بصر الحرير حصة الأسد من الغارات حيث وصلت لأكثر من سبعين غارة.

كما ألقى الطيران المروحي براميلاً متفجرة على كل من (بصر الحرير وأحياء درعا البلد وبلدة ناحتة) .

الحملة اليوم تركزت على بصر الحرير ودرعا البلد، حيث تعرضت بصر الحرير لقصف بأكثر من ثمانية صواريخ فيل وأحياء درعا البلد لأكثر من ستة وثلاثين صاروخ فيل.

كل هذا القصف تسبب بدمار واسع بالممتلكات الى جانب الشهداء والجرحى، إضافة لموجات نزوح كبيرة من المدنيين من تلك البلدات المستهدفة نحو المناطق الحدودية مع الأردن والجولان المحتل.

على الصعيد العسكري

دارت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمليشيات المساندة لها مع فصائل المعارضة في عدة مواقع هي (اللجاة وبصر الحرير وناحتة ودرعا البلد) حيث تصدت المعارضة لمحاولات المليشيات التقدم نحو تلك المناطق، واستطاعت تدمير دبابتين ومدفع ميداني وعربة عسكرية وإصابة طائرة حربية للنظام وقتل العشرات من قوات النظام والمليشيات المساندة لها، واستهدفت المعارضة مواقع النظام بمدينة درعا بالمدفعية الثقيلة.

١١٠٠٠٤

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى