الشأن السوري

ملخص درعا اليومي 2-7-2018

الوضع العام:

استمرت الحملة العسكرية على محافظة درعا وشهدت مدينة طفس بريف درعا الغربي قصف مدفعي مكثّف، إضافة لعدة غارات جوية وبراميل متفجرة من الطيران التابع للنظام كما طال القصف مدينة “الحارة” شمال درعا وبلدة المتاعية والطيبة على الحدود السورية الاردنية شرق درعا ومدينة نوى بريف درعا الغربي.

من جهته قام المنسق العامّ لفريق إدارة الأزمة المحامي “عدنان المسالمة” بالانسحاب من وفد التفاوض” بسبب ما أسماه “التنازع” وأعلن “النفير العام” في جبهات درعا، فيما استمر التفاوض لليوم الثالث على التوالي في مدينة بصرى الشام مع الوفد الروسي.

على الصعيد العسكري

دارت اشتباكات عنيفة بين قوّات المعارضة وقوّات النظام التي تحاول التقدّم باتجاه طفس، وتمكّنت قوّات المعارضة  من تدمير ثلاث دبابات وعربة “BMP” ومدفع رشاش من عيار 23 ملم بالإضافة لمقتل و جرح عدد كبير من قوّات النظام على أطراف مدينة طفس غرب درعا في محاولة من النظام اقتحام المنطقة من جهة بلدة داعل، على محوري “طريق التابلين” شرقي طفس و “تل السمن” شمالها، بالإضافة إلى اشتباكات عنيفة على محور “القاعدة الجوّية” غربي مدينة درعا، وعلى أطراف مدينة نوى بريف درعا الغربي.

3346945789

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق